كورت: الأمومة لن تُعيق سيرينا عن العودة لملاعب التنس

الجمعة 21 نيسان 2017

قالت مارغريت كورت، التي نالت أكبر عدد من ألقاب الفردي على صعيد البطولات الأربع الكبرى للتنس، إن الأمومة لن تؤثر كثيرًا على مساعي سيرينا وليامز، لتحطيم هذا الرقم القياسي.
ونالت اللاعبة الأسترالية كورت، 24 لقبًا للفردي في البطولات الأربع الكبرى، متفوِّقة على الأميركية سيرينا التي أكدت الأربعاء الماضي، إنها حامل، وستبتعد عما تبقى من الموسم.
وعاصرت كورت، 74 عامًا، حقبتَي الهواة والمحترفين بالرياضة، وكانت أول أم تفوز ببطولة كبرى كلاعبة محترفة، ونالت 3 من بين تلك الإلقاب في عام 1973، أي بعد عام من وضعها لمولودها الأول دانييل.
إلا أنها عادت لأجواء البطولات، وهي في سن 31 عامًا، بينما ستكون سيرينا قد بلغت 36 عامًا إذا ما عادت كما هو مخطط في عام 2018، وهو اختلاف تقول كورت إنه ربما يلعب دورًا كبيرًا.
وقالت كورت: "مررت بأفضل سنواتي عقب عودتي للملاعب بعد أن رزقت بدانييل. (لكنني) كنت أصغر بسنوات عدة (من سيرينا).
وأضاف "أعتقد أنك يجب أن تدرك ما يمكنك القيام به من الناحية البدنية، وكيف ستقوم به. وضعت طفلي الأول وقتها وكان هذا هو الأهم بالنسبة لي. لكننا نختلف دومًا عن بعضنا البعض كبشر".
وتضم قائمة الأمهات الأخريات اللاتي فزن بألقاب ضمن البطولات الأربع الكبرى في عصر الاحتراف إيفون غولاغونغ مواطنة كورت، والبلجيكية كيم كليسترز، والاثنتان كانتا في سن 26 عامًا عند عودتهما للملاعب.
وقالت كورت: "لا أعرف ما إذا كان بوسع سيرينا الفوز بلقب آخر. سيتوقف الأمر على ما إذا كانت تشعر بقدرتها على القيام بذلك.. الأمر سيتوقف أيضا على من ستواجه".
وتشعر كورت، أن تنس السيدات لا يزال تحت رحمة سيرينا بالنظر إلى عدم ظهور أي لاعبات يشكلن تحديًا متسقًا لهيمنة البطلة الاميركية.
وقالت كورت: "لا يوجد العمق الكافي في منافسات تنس السيدات، مثلما هو الحال في تنس الرجال. هذا ليس بالأمر الجيد بالنسبة لتنس السيدات.. بل هو عار".
وأوضحت "يبدو الأمر كما لو أن هناك لاعبة واحدة تفوز.. أما لسان حال الباقيات فهو (حسناً هذا هو الحال). يبدو الأمر كذلك. هذا محزن من الكثير من الأوجه".

إضافة تعليق