ذي تايمز: عملية دير الزور كان هدفها القبض على البغدادي

الأربعاء 11 كانون الثاني 2017

رجحت صحيفة الـ "ذي تايمز" بأن الولايات المتحدة الاميركية كانت تهدف من خلال العملية التي قام بها التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، إلى القبض على البغدادي "حيّا".

وكتبت الصحيفة "يبدو أن العملية التي شنها التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، الأحد الفائت، شرقي سوريا قرب دير الزور، كان الهدف منها القبض على زعيم التنظيم المتطرف، أبي بكر البغدادي".

وفي وقت سابق، اعلنت وزارة الدفاع الاميركية "البنتاغون" عن العملية، فيما قال المتحدث باسمها، الاثنين الفائت، "إنَّ التحالف الدولي شنَّ عملية برية ناجحة ضد قيادة داعش قرب دير الزور".

وأوضحت الـ "ذي تايمز"، بأنه جرى رصد تحركات زعيم داعش الارهابي، التي وُصفت بالقليلة والنادرة، وآخرها حين كان مسافراً من دير الزور ومتوجهاً نحو الرقة.

وكان مسؤول في البنتاغون قد كشف، في نهاية الشهر الفائت، أن زعيم داعش لا يزال حياً، رغم جهود قوات التحالف الدولي للقضاء على قادة التنظيم الإرهابي، فيما رفعت وزارة الخارجية الأميركية قيمة المكافأة التي تمنح لأي شخص يدلي بمعلومات تقود للقبض على البغدادي إلى 25 مليون دولار .

وكانت قيمة المكافأة سابقاً عشرة ملايين دولار، وقد أطلقتها الوزارة عام 2011.

ولم يظهر وجه البغدادي سوى في شريط فيديو واحد لتنظيم داعش منذ إعلانه ما سماه بالخلافة في سوريا والعراق عام  2014. وتم تصوير الفيديو آنذاك في مدينة الموصل في شمال العراق.

إضافة تعليق