جديد: فرشاة ذكية ترصد تقصّف الشعر!

الأربعاء 11 كانون الثاني 2017

كشفت شركة لوريال، عملاق صناعة التجميل، النقاب عن فرشاة شعر ذكية مزودة بأجهزة استشعار لمساعدة مستخدميها على تحسين أسلوب تمشيط الشعر.

ويبلغ ثمن الفرشاة، التي أطلق عليها اسم "مدرب تمشيط الشعر"، أقل من 200 دولار بسعر التجزئة، وتتضمن ميكروفونا بين أجهزة استشعار أخرى. وتهتز أيضا إذا مشطت شعرك بقسوة.

وهذه الفرشاة واحدة من عدد قليل من أدوات التجميل الجديدة التي تم الإعلان عنها في معرض التكنولوجيا CES لهذا العام في لاس فيغاس.

ويسجل الميكروفون المدمج في الفرشاة أصوات تقصّف الشعر. وتقول الشركة إن أجهزة الاستشعار الأخرى تستخدم في بناء صورة عن طريقة عناية صاحب الفرشاة بشعره.

وبعد ذلك تمد الفرشاة تطبيقا بالبيانات لاسلكيا عبر الانترنت أو خاصية البلوتوث. ويستخدم البرنامج المعلومات لتقييم نوعية الشعر ورصد آثار الممارسات المختلفة لصاحب الفرشاة، كما يوصي بالمنتجات الملائمة للعناية بشعر صاحبها.

وقال غويف بالوش نائب رئيس لوريال العالمية للبحث والابتكار التكنولوجي لبي بي سي:" إنك ستفاجأ بعدد النساء حول العالم اللائي يشعرن بالقلق إزاء تقصّف الشعر."

وأضاف قائلا:" إن أحد أكبر التحديات عند تمشيط شعرك هو التأكد من أنك لا تمشط بقسوة وتكسر الألياف، فذلك يمكن أن يؤدي إلى تلف الشعر الذي لا يبدو جيدا بالنسبة للمستهلكين."

 

إضافة تعليق