فيديرير ينهي شراكة تاريخية بسبب الإعتزال

الثلاثاء 02 تشرين الأول 2018

قال روجيه فيديرير إن قراره بإنهاء شراكة امتدت 20 عامًا مع شركة "نايكي" وفتح صفحة جديدة مع يونيكلو، جاء بعد تعهد شركة الملابس اليابانية بالإستمرار في دعم نجم التنس السويسري، بعد اعتزال اللعب.
ولم يتم الكشف عن تفاصيل مالية لكن تقارير صحفية أشارت إلى أن العقد الجديد يتضمن حصول فيديرير على نحو 30 مليون دولار سنوياً، بينما كان يحصل على 10 ملايين دولار سنوياً من نايكي.
وأنهى فيديرير (37 عاماً)، صاحب الرقم القياسي بالحصول على 20 لقباً في البطولات الأربع الكبرى، الشراكة مع نايكي في تموز الماضي عندما غادر الملعب الرئيسي ببطولة ويمبلدون، وهو يرتدي زياً يحمل علامة يونيكلو.
وقال فيدرر بعد تقديمه كسفير لعلامة يونيكلو التجارية: "في يوم ما سأعتزل التنس، لكنني لن أعتزل الحياة. يونيكلو تؤمن بي بقوة ولدينا نقاط مشتركة للتعاون حتى بعد اعتزالي".
وأوضح أنه سيركز على الأعمال الإنسانية بعد الاعتزال من خلال مؤسسته الخيرية، والتي تهدف لتعليم الأطفال الذين يعانون من الفقر.
وتابع: "بعض الأشخاص لا يمكنهم الذهاب إلى مدارس وحتى إذا ذهبوا لا يجدون فرصة عادلة في التعلم، لذا تسعى مؤسسة فيديرير، لترك تأثير في هذا المجال خصوصاً بمنطقة جنوب إفريقيا".
وامتدح اللاعبة اليابانية نعومي أوساكا (20 عاماً) بعد أن منحت بلادها أول لقب للفردي في البطولات الأربع الكبرى بتتويجها بلقب أميركا المفتوحة الشهر الماضي.
وقال فيديرير الفائز بلقب أميركا 5 مرات: "أعتقد أن فوزها في انديان ويلز جعلها تؤمن بقدرتها على التتويج بلقب كبير. أظهرت بالفعل أنها تتحلى بعقلية الفوز".

إضافة تعليق