بالفيديو: كيفين هارت يفكر في التراجع عن قرار عدم تقديم حفل الأوسكار

الأحد 06 كانون الثاني 2019

قال الممثل الأميركي الكوميدي، كيفين هارت، إنه يفكر في العدول عن قراره الاعتذار عن تقديم حفلات الأوسكار، بعدما عبرت مقدمة البرامج الشهيرة إيلين ديجينرس عن تأييدها له.

 

وبعد اختياره لتقديم حفل 2019، اعتذر هارت عن هذا العرض، بعد انتقادات تعرض لها بسبب تغريدات قديمة كتبها، وتنطوي على مناهضة للمثليين جنسياً.

 

وقالت إلين ديجينريس خلال مقابلة مع هارت في برنامجها "ذي إيلين ديجينريس شو"، أذيعت الجمعة، إنها اتصلت مؤخرا بأكاديمية فنون وعلوم السينما التي تمنح جوائز الأوسكار للدفاع عن هارت.

 

وأضافت ديجينريس، وهي سحاقية، وقدمت من قبل حفل الأوسكار عامي 2007 و2014، أن الأكاديمية التي تنظم الحفل، ردت بأنها ستشعر "بسعادة غامرة، إذا قدم هارت الحفل الذي سيذاع على الهواء مباشرة يوم 24 شباط.

 

ونقلت ديجينبريس عن مسؤولين بالأكاديمية قولهم لها "نريده أن يقدمه وسنشعر بسعادة غامرة".

 

وقال هارت، الذي اشتهر بدوره في فيلم "جولة مع شرطي" "Ride along"، وغيره لديجينdريس: "عندما أخرج من هنا أعدك بأنني سأعيد النظر في هذا الحوار".

 

كان هارت أعلن في كانون الأول أنه سيعتذر عن تقديم حفل الأوسكار، مضيفا: "أعتذر من كل قلبي لمجتمع المثليين وثنائيي الميول الجنسية والمتحولين جنسيا بسبب كلمات قلتها في الماضي وكانت تفتقر للحساسية".

 

ولم يتبق على إعلان الجوائز السينمائية الأشهر إلا أقل من شهرين، ولكن الأكاديمية المرموقة لم تعلن عن بديل لهارت حتى الآن.

 

وقال هارت لديجينيريس الجمعة: "أعرف أنني لا أعاني من رهاب المثلية على الإطلاق. أعرف أنني تعاملت مع هذا الأمر".

 

,كان هارت كتب تغريدة في الماضي، قال فيها إنه إذا رأى ابنه يلعب بألعاب الفتيات فإنه سيحطمها فوق رأسه وسيخبره بأن يكف عن التصرف كالمثليين جنسيا.

 

ووصفت ديجينيريس هارت بأنه "أحد أكثر معارفي ذكاء وخفة ظل"، وأسدت إليه نصيحة بعدم الالتفات للانتقادات الموجهة إليه على الإنترنت قائلة إنها تصدر عن "حاقدين" أعادوا نشر تغريدات تعود لعقود من الزمن.

 

وقالت له "إنهم مجموعة صغيرة من ذوي الصوت المرتفع بشدة.. ونحن مجموعة كبيرة من الناس الذين يحبونك ويودون أن تقدم حفل الأوسكار".

 

وتابعت: "إذا لم تقدم حفل الأوسكار فإنهم سيفوزون".

ويعد تقديم حفل الأوسكار، أحد أهم وأصعب العروض في هوليوود، إذ ينبغي على مقدم الحفل تلبية توقعات الجمهور من صفوة النجوم والقائمين على صناعة السينما الحاضرين في المسرح، وكذلك ملايين المشاهدين الذين يتابعون الحفل عبر شاشات التلفزيون.

 

وكيفين هارت أميركي من أصل أفريقي، وكان سيصبح واحدا من قلة قليلة من السود الذين قدموا حفل جوائز الأوسكار طيلة الـ 90 عاما الماضية، وهم سامي ديفيس جونيور، وووبي غولدبرغ، ومؤخرا كريس روك.

إضافة تعليق