تغريدات قديمة لكيفين هارت عن المثليين تُبعده عن حفل الأوسكار

الجمعة 07 كانون الأول 2018

بعدما يومين على إعلان اسم مقدّم جوائز الأوسكار للعام 2019، وحاز على هذا المنصب الكوميدي كيفين هارت، فاجأ هارت متابعيه باعتذاره عن عدم قيامه بهذه المهمة عبر تغريدة على تويتر قال فيها: "أعتذر عن عدم تقديم الحفل، وذلك لأنني لا أريد أن أكون مصدر إلهاء في ليلة يجب أن يحتفل بها العديد من الفنانين الموهوبين المذهلين.. أعتذر بصدق لمجتمع المثليين عن كلماتي غير الحساسة بالماضي".

وفي التفاصيل، ان هارت ومنذ أعوام عدة، نشر تغريدات هاجم فيها المثليين واعتبرت ضمن اطار "فوبيا المثلية" (Homophobic). وبعد تسميته للأوسكار، عادت هذه التغريدات لتنتشر وأثارت موجة من الاحتجاجات بين الناشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوه بالاعتذار. وبعد ساعة على رفضه الاعتذار عن التغريدات القديمة، غرّد هارت معلناً انسحابه من الحفل. 

 

وبعدها، نشر هارت على انستغرام فيديو أوضح فيه انه تمّ الطلب منه الاعتذار او سيضطر القيمون على الحفل ايجاد مقدّم آخر، ولكنه اختار عدم الاعتذار وذلك لأنه تناول هذا الموضوع مرات عدة من قبل. وفي منشور آخر على انستغرام، كتب هارت ان على المتابعين ان يوقفوا انتقاداتهم السلبية حول تغريدات القديمة عن المثليين، وأضاف: "أنا بلغت الـ40 تقريباً. اذا كنتم لا تصدقون ان الناس يتغيّرون، ينضجون، يتطورون، فلا أعلم ماذا أقول لكم". وتابع: "أنا أحبّ الجميع"، في اشارة الى ان آراءه تجاه موضوع المثليين قد تغيّرت. 

إضافة تعليق