Covid-19 icon

إحصائيات كورونا في لبنان

561380

537111

7906

WORLD STATISTICS

World Statistics image

أيها اللبنانيون، ميشال عون معكم وليس ضدّكم!

الثلاثاء ١ تشرين الأول ٢٠١٩

أيها اللبنانيون، ميشال عون معكم وليس ضدّكم!

 

رندلى جبور- خاص “المدى”

في خضمّ معركة الرئاسة في العام 1988 وقد بدأت الصحف تطرح اسم ميشال عون ليكون رئيساً للجمهورية اللبنانية، تحمّست مجموعة مقرّبة من عون ونشرت بياناً يدعو إلى وصوله إلى سدّة الرئاسة. غضب الجنرال واستدعى تلك المجموعة وأنّبها قائلاً: “طلعتو متلكن متل غيركن طابلتكن السلطة؟ أنا بدّي الجمهورية مش الرئاسة وحلمي هوّي إني كون محرّر لوطني!”
هذا الرجل الذي أراد استرداد الجمهورية لأهلها، لسيادتها وكرامتها ووحدتها، ورفض عروض الرئاسة في ظلّ فرض الشروط والوصايات، وحارب من أجل التحرير والوحدة، وبذل كل ما في وسعه ليضع حداً للفلتان والميليشيات والرضوخ، هذا الرجل أزعج الحالات التي لا تريد الدولة القوية فاجتمعت على تناقضاتها لمحاربته وإطفاء الهالة الوطنية بالتواطؤ مع الخارج، وخاضت كل أنواع الحروب ضدّه إلى أن أبعدته في ذاك الثالث عشر من تشرين الاول 1990.
ميشال عون اُبعد بالقوة العسكرية الخارجية التي ترافقت مع خدعة سياسية داخلية.
ميشال عون حقّق حلمه وكان المحرّر ولو بعد أعوام من المنفى والنضال الذي استمرّ شعبه بممارسته خمسة عشر عاماً بلا يأس أو استسلام أو خنوع.
شعب ميشال عون آمن بقائده ولذلك لم يفقد الثقة ولا الامل. عرف أن الطريق صعبة وطويلة، أنها شاقة وفيها الكثير من العقبات والمطبّات، ولكنه صبر.. على النفي والسجون والعذابات صبر.. على المضايقات والاستهزاء به وبأحلامه وبمبادئه صبر.. وختام الصبر كان أن تحقق حلم ميشال عون وشعبه العظيم بالحرية والسيادة والاستقلال… ولو بعد حين!
وعاد الجنرال ومعه بعد تحقيق التحرير، قضية النضال من أجل التحرر. عرف مبكراً أنها المعركة الأصعب ونبّه الشعب مسبقاً لصعوبتها.
هو يعرف أن كثراً يسقطون على الطريق وقليلين هم من يصمدون ولكنهم كافون لإكمال المشوار.
هذا المشوار الجديد بدأ مع تسلّم ميشال عون الرئاسة. مشوار يحتاج إلى نفس الايمان ونفس الصبر.
فميشال عون معكم أيها اللبنانيون وليس ضدّكم. يعرف عطشكم إلى محاربة الفساد وتوقكم إلى اقتصاد متين وفرص عمل ومؤسسات نظيفة ومسؤولين يعرفون همومكم. يعرف خوفكم وهواجسكم، بل يحملها في قلبه وعقله ووجدانه ويناضل لتحقيقها من أجلكم لا من أجله فقط. هو لا يريد أن يكون رئيساً وحسب، هو اليوم يريد أن يكون محرراً للمؤسسات ولإدارات الدولة، للقضاء وللأرض المسكونة بالنازحين. يريد أن يكون المنقذ للاقتصاد ويطمح للازدهار.
أيها اللبنانيون، ميشال عون لم يتعب ولم يتغيّر، ومن يحاول أن يوهمكم بعكس ذلك إنما يشوّه الحقيقة. ومن يتابع تفاصيل عمله اليومي يعرف تماماً أنه يبذل كل جهد ممكن، للخروج من الوضع الراهن الذي لا يتحمّل مسؤوليته هو بل من يتحمّل مسؤوليته هم أمراء الحرب وأمراء السلطة منذ العام 1992، وهم نفسهم في الحقبتين!
ميشال عون رئيس فوق العادة ولو لم يكن هو في الرئاسة اليوم لكان الوضع أسوأ بكثير من كل النواحي.
تابعوا حراكه ومواقفه وعندها فقط تدركون أنه معكم وليس ضدّكم. ومن يلتقي به يدرك الحكمة التي يتمتع بها، والشعور بوجع الناس الذي هو وجعه، والرؤية لمستقبل أفضل وأجمل، والقوة الكافية للخروج إلى الضوء. هو يضع الخطط ويستدعي المسؤولين عن كل أزمة ويعقد الاجتماعات الهامة ويتابع كل تفصيل لكي لا نقع في ما هو أخطر.
ميشال عون أيها اللبنانيون بذل حياته من أجلكم ومن أجل الوطن ويستمر. فإذا أردتم التظاهر تظاهروا دعماً له لأن القائد العظيم يحتاج إلى شعب عظيم معه وعندها فقط يتحقق الاصلاح والتغيير المنشودين.
هيّا فلنتظاهر دعماً لحملة مكافحة الفساد وإعادة النازحين والنهوض الاقتصادي التي يقودها، ودعماً لخططه لأن نجاحها يعني الانقاذ، ودعماً لرؤيته لأنها الصائبة دوماً، ودعماً للتحرر ورفضاً ل13 تشرين جديد يعيدكم إلى الظلمة!

شارك الخبر

مباشر مباشر

01:29 pm

دريان: البعد الإنساني لجريمة تفجير المرفأ يتطلب تدخلا دوليا

01:25 pm

لجنة تجار بدارو: لالتزام الحداد في 4 آب والاقفال وتعليق الشارات السود

01:19 pm

حريق كبير في مكب نفايات في فنيدق-عكار

01:05 pm

فهمي ترأس اجتماعاً امنياً لمناقشة الاجراءات المتخذة لحفظ الأمن في الرابع من آب

12:54 pm

عام انقضى على الفاجعة.. كتاب من التيار الى بري!

12:47 pm

الرئيس عون منح الجابر وسام الأرز الوطني تقديرا لدوره في تعزيز العلاقات اللبنانية القطرية

12:42 pm

بالفيديو: أميركية تحاول دهس زوجها عدة مرات بالسيارة!

12:37 pm

أولمبياد طوكيو.. إندونيسيا تحصل على ذهبية تاريخية

12:34 pm

الطاقة حددت تسعيرة المولدات الخاصة عن شهر تموز

12:22 pm

مياه لبنان الجنوبي: نؤمن ما يتوفر لنا من المازوت للبلديات ونسدد ثمن كميات أخرى لحسابها

12:11 pm

انخفاض أسعار النفط بفعل مخاوف حيال اقتصاد الصين

11:43 am

باسيل في ذكرى 4 آب دعا بري لعقد جلسة لرفع الحصانات

11:39 am

دار الفتوى: بداية السنة الهجرية يوم الاثنين التاسع من شهر آب

11:33 am

وزارة الصحة عممت إرشادات لاتباعها في حال التعرض لعضة كلب أو لدغة عقرب أو لسعة أفعى

11:25 am

مخابرات الجيش توقف أحد المتورطين في إطلاق النار الذي حصل أمس في خلدة

11:21 am

الرابطة المارونية في ذكرى تفجير المرفأ: مصارحة الرأي العام بالحقيقة تشق الطريق إلى الإنقاذ الجاد

11:02 am

الحرارة تلامس الـ 40 درجة غداً!

10:49 am

13 مدينة عربية تسجل أعلى درجات حرارة في العالم!

10:30 am

تأجيل جلسة اللجنة الفرعية

10:25 am

ما حقيقة بدء أنشطة تعدين البيتكوين في “أرامكو”؟

10:12 am

55 بالمئة اللبنانيين فقراء!

10:07 am

أميركا تفوز بالكأس الذهبية على حساب المكسيك (فيديو)

09:51 am

اعتصام لموظفي BCTC في المرفأ

09:35 am

اليكم سعر صرف الدولار اليوم

09:32 am

إقفال المطاعم والمؤسّسات السياحية في الرابع من آب

09:13 am

ولد قبل أوانه ويسجل معدل ذكاء يضاهي أنيشتاين

08:54 am

الاقتصاد السعودي يسجل أعلى معدل سيولة

08:32 am

10 حوادث نتج منها 24 جريحاً

08:14 am

اقتراح لتشكيل العناصر بحسب أماكن سكنهم: العسكريون الفارّون أكثر من 2000! (رضوان مرتضى-الاخبار)

07:56 am

عام على انفجار المرفأ: هدم 100 مبنى وتصليح 50 % من المنازل… والدولة غائبة (ايفا ابي حيدر-الجمهورية)

07:47 am

“فتنة خلدة” المدبّرة… من المسؤول عن التقصير الأمني؟ (رضوان مرتضى-الاخبار)

07:39 am

هل حان الوقت لبيع دولارات المنزل؟ (انطوان فرح-الجمهورية)

07:33 am

عون-ميقاتي.. لا يمكن ‏استباق النتائج المرجوة من لقائهما

07:17 am

ميقاتي سيقدّم للرئيس عون مسودة ‏حكومية كاملة وإذا تم الاتفاق قد تبصر الحكومة النور في 4 آب

07:02 am

الرئيس عون يطرح إعادة توزيع الحقائب السيادية

06:50 am

ولادة الحكومة غير متعذرة وغير مستبعدة!

06:44 am

ميقاتي يتولّى الاتصالات مباشرة مع رئيس الجمهورية وليس هناك من مطابخ أخرى!

06:36 am

اسرار الصحف الصادرة اليوم

06:27 am

عناوين الصحف الصادرة اليوم

11:27 pm

جرحى نتيجة إشكال فردي تطور إلى طعن بالسكاكين في نزلة صيدون- صيدا

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!