وسيغيب إبراهيموفيتش عن مباراة الإياب أمام “يوفنتوس”، بعد حصوله على بطاقة صفراء في لقاء الذهاب، وذلك “لتراكم البطاقات الصفراء”، بسبب حصوله على بطاقة صفراء في نفس البطولة، قبل 9 أعوام، وفقا لموقع “جول”.

ووفقا لقانون الاتحاد الإيطالي، لا تمحى البطاقات الصفراء من سجل اللاعبين في بطولة كأس إيطاليا، حتى وإن مرت عليها أعوام كثيرة، وهو ما حدث في حالة إبراهيموفيتش.

وحصل المهاجم السويدي على بطاقة صفراء خلال مباراة فريقه أي سي ميلان أمام باليرمو، بنصف نهائي الكأس عام 2011، قبل أن يغادر إيطاليا في 2012 ليخوض تجارب خارجية في باريس سان جرمان ومانشستر يونايتد ولوس أنجلوس غالاكسي، ثم يعود الشهر الماضي لفريقه القديم.

وسيتعرض أي سي ميلان “لضربة قوية”، بسبب غياب إبراهيموفيتش “الغريب” عن مباراة الإياب، خاصة أن الفريق قدم أداء قويا في الذهاب، وكاد أن ينتصر لو لا ركلة جزاء لليوفي في الدقائق الأخيرة، أنهت اللقاء بالتعادل 1-1.

وحصل “إبرا” أمس على بطاقة صفراء أمام يوفنتوس، في الشوط الأول، بعد استخدامه “الخطير” للمرفق، في التحام مع مدافع اليوفي ماتيس دي ليخت.

وسيخوض ميلان لقاء الإياب في تورينو، مطلع آذار المقبل، من دون هدافه السويدي، مما سيصعب عليه المهمة كثيرا للوصول لنهائي بطولة الكأس.