Covid-19 icon

إحصائيات كورونا في لبنان

494633

398799

6630

WORLD STATISTICS

World Statistics image

الرسالة الفرنسية الى المسؤولين (راكيل عتيق – الجمهورية)

الأربعاء ٣ آذار ٢٠٢١

الرسالة الفرنسية الى المسؤولين (راكيل عتيق – الجمهورية)

لا جديد حكومياً، ولم تثمر حركة المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم الأخيرة على خط التأليف نتيجةً حتى الآن، كذلك ليس هناك من شيء ملموس، وإنّ كلّ ما يُحكى عن حصول اتفاق على الحكومة ليس دقيقاً. هذا ما تؤكده مصادر القصر الجمهوري. في الموازاة، يواصل الفرنسيون ضغطهم وحضّهم على تأليف الحكومة، بحيث يستمرّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في متابعة مسار التأليف ولا يزال الملف اللبناني ضمن أولوياته.

يدفع الفرنسيون في اتجاه تأليف حكومة في لبنان، ويستطلعون الصعوبات التي تحول دون التأليف، كذلك يدخلون في عملية طرح أفكار واقتراحات معيّنة تساهم في تذليل هذه الصعوبات والعقبات من أمام ولادة الحكومة، ويُترجم ذلك في الداخل اللبناني من خلال الزيارات التي تجريها السفيرة الفرنسية لدى لبنان آن غريو للمعنيين بهذا الملف، وآخرها زيارتها لعون أمس الأوّل.

 

وفق البيان الرسمي الصادر بعد لقاء عون وغريو، جرى خلال اللقاء، البحث في الأزمة الحكومية ورغبة فرنسا في إيجاد حلول سريعة تُسفر عن تأليف حكومة تواجه الظروف الصعبة التي يمرّ فيها البلد.

أمّا خلاصات هذا اللقاء، وفق مطلعين، فهي أنّ الفرنسيين معنيون ومهتمون بالملف الحكومي خلافاً لبعض المعطيات التي تقول إنّهم سحبوا أيديهم من لبنان ولا يريدون التعاطي بعد الآن بالملف الحكومي. وحاولت السفيرة الفرنسية أن تعرف مِن عون الصعوبات التي تواجه تأليف الحكومة، فصارَحها الرئيس بهذه الصعوبات وبالنقاط التي علقت فيها عملية التأليف. أمّا همّ الفرنسيين فهو الوصول الى نتيجة حكومياً، لأنّهم يعتقدون أنّ مساعدة لبنان من الدول الكبرى والمجتمع الدولي لن تكون محققة أو مضمونة إذا لم يتم التوافق على أمور سياسية، لا سيما منها تأليف الحكومة التي يعتبرون أنّها أساس لإطلاق عملية دعم لبنان، إن من خلال القروض أو الهبات أو المساعدات أو حتى الدعم اللوجستي.

وبالتالي، يريد الفرنسيون أن تكون الحكومة جاهزة، وهم حاضرون ومستعدون للمساعدة وفق رغبة اللبنانيين. الى هذه النقاط التي أكدتها السفيرة الفرنسية، أكدت أيضاً أنّ مبادرة ماكرون قائمة، وأنه يتابع الملف اللبناني ولا يزال ضمن أولوياته.

وبالتالي، إنّ الفرنسيين لا يزالون مهتمين ويتابعون الملف الحكومي وسيستمرون في المتابعة، لكنّهم يعتبرون أنّ هناك جزءاً كبيراً من المسؤولية يقع على عاتق اللبنانيين، ليحلّوا مشكلتهم بأيديهم، وهم يساعدونهم مع غيرهم في ذلك. وهذه رسالتهم الى المسؤولين المعنيين.

كذلك، تخلّل النقاش بين عون وغريو، طرح أفكار ومقترحات لتسهيل التأليف، لكنّ العبرة تبقى في القدرة على تنفيذها، وهذا الذي يُعمل عليه، وفق المصادر إيّاها. وهذه الإقتراحات هي نفسها المتداولة، والتي يطرحها اللواء ابراهيم، مثل اقتراح طرح أسماء للتوزير يختار عون والرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري من بينها ويتوافقان عليها، أو أن يطرح أحدهما أسماءً لوزارة معينة ويختار الثاني أحدها، خصوصاً لوزارة الداخلية، فهذا الحلّ إذا وجد قد يساعد في التأليف وفق المصادر المطلعة.

أمّا سبب عدم تنفيذ هذا الإقتراح حتى الآن، فهو بالنسبة الى القصر الجمهوري، لأن ليس هناك تواصل بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف، فالحريري لا يتواصل مع الرئيس ويقضي وقته في السفر ولا يقوم بأي خطوة في هذا الإتجاه. وبالتالي، بالنسبة الى عون، إنّ تحريك عملية التأليف يكون بأن يتحرّك الحريري ويقوم بمبادرة في هذا الإطار فالكرة عنده. إذ في النتيجة، إنّ حلّ الأزمة الحكومية يحتاج الى تلاقي الرجلين، إذا لم يكن هناك أسباب أخرى خارجية تعيق التأليف.

أمّا من جهة الحريري، فيؤكد فريقه أنّ ما يطرحه الرئيس المكلف هو الموقف الفرنسي كذلك هو الموقف الذي يناسبه، فهو لن يأخذ على عاتقه وكتفيه حكومة لا يمون عليها ويتحمّل وزر فشلها إذا فشلت.

وفيما يعتقد «عونيّون» أنّ الحريري قد لا يريد أن يؤلف حكومة الآن أو أنه غير جاهز بعد أو لديه اعتبارات أخرى، مثل أنّه ينتظر إشارة سعودية أو أنّ تمثيل «حزب الله» لم يُحسم بعد، تعتبر مصادر «المستقبل» أنّ الكلام عن انتظار السعودية صحفي وتحليل ولا يمكن الاستناذ إليه، ولو وافق عون على التشكيلة الحكومية التي قدّمها الحريري له لكانت باتت حكومة أو سقطت في مجلس النواب إذا لم يوافق عليها «حزب الله». وتعتبر أنّ «ما يخاف عون منه هو أن تصبح حكومة الحريري إذا سقطت في مجلس النواب هي حكومة تصريف الأعمال، وهذا ما يحاول أن يهرب منه، إذ إنّ هذه الحكومة قد تبقى الى نهاية العهد».

شارك الخبر

مباشر مباشر

11:32 pm

نيويورك تايمز: عوض الله قدم إحاطات لمعارضين بالخارج ونصح الأمير حمزة بشأن تغريداته

11:07 pm

الرئيسان التركي والاوكراني يؤكدان دعم آفاق انضمام كييف للناتو

10:42 pm

سوريا تحدد موعد عودة وضع المشتقات النفطية للاستقرار

10:30 pm

شرطة هيوستن: طفل أميركي في الثالثة من العمر يقتل شقيقه الرضيع

10:22 pm

احتفال لكشاف الشباب الوطني في طرابلس بحلول رمضان

10:00 pm

أمل استنكرت احتكار الأفران بيع الخبز في صالاتها

09:32 pm

صحناوي يعلن إصابته بفيروس كورونا

09:21 pm

شيماء سيف برسالة لجمهورها: عمري ما تخيلت أن غلاوتي تكون كده عندكم

09:11 pm

تقرير مستشفى الحريري: 111 إصابة و52 حالة حرجة ولا وفيات

08:54 pm

طريق ترشيش- زحلة سالكة أمام جميع المركبات

08:31 pm

بنك بيروت يستقدم لقاح كوفيد ١٩ مجاناً لموظفيه

08:26 pm

نقابة أطباء الأسنان بطرابلس: أسعار المواد الطبية خيالي مما ينعكس مباشرة على صحة المواطنين

08:15 pm

حركة الملاحة البحرية في ميناء جدة الإسلامي توقفت بسبب زيادة سرعة الرياح

07:59 pm

علماء في تشيلي يكتشفون بقايا حيوان غريب من عصر الديناصورات

07:42 pm

متحدون: إذا لم يبادر سلامة ويستقل فورا على الحكومة إقالته

07:36 pm

نقابة الأطباء طلبت من الجهات الامنية حماية الاطباء

07:33 pm

العثور على أشلاء بشرية داخل حقيبة في شارع الاستقلال نزلة الحص

07:21 pm

فهمي: خبر إلغاء المعاينة الميكانيكية والاكتفاء بدفع رسمها فقط غير صحيح

07:16 pm

حسن: مبروك محافظتي بعلبك- الهرمل وعكار على تأمين تمويل لإنشاء مستشفيين حكوميتين

07:08 pm

المركز الطبي بالجامعة الأميركية: تم الاتصال بالأجهزة الأمنية لمعالجة حادثة الاعتداء ولنا ملء الثقة بها

06:56 pm

المستقبل يرد على التيار الوطني: تجربة الرئيس الاصيل والغير اصيل لن تتكرر

06:51 pm

لبنان يسجل 38 حالة وفاة و 2705 اصابة جديدة بفيروس كورونا

06:29 pm

أهالي ضحايا انفجار المرفأ يحتجون على موقف نعمة بالاعتصام أمام منزله(فيديو)

06:12 pm

حرس بيروت أوقف 4 سوريين متلبسين بجرم السرقة في الاشرفية

05:41 pm

طريق ضهر البيدر سالكة امام المركبات ذات الدفع الرباعي والمجهزة بسلاسل معدنية

05:26 pm

رائد خوري: سياسات الحكومات المتعاقبة تسببت بهدر أموال المودعين

05:18 pm

توقيف شخصين في منطقة تحويطة الغدير خلال قيامهما بترويج المخدرات

04:47 pm

خواجه: من حقنا معرفة من يقف وراء تأجيل زيارة الوفد الحكومي للعراق

04:28 pm

عاجل: تصادم بين 4 مركبات على اوتوستراد الرئيس لحود باتجاه الصياد

04:17 pm

بدء وصول ناشطين الى ساحة رياض الصلح

03:50 pm

الجيش يسلم هبة للدفاع المدني في يحشوش

03:36 pm

التيار الوطني: نأسف لتحامل جعجع على الرئيس عون وماذا بقي من صلاحياته ليحاسبه عليها؟

03:27 pm

البستاني بارك لكميل دوري شمعون: بالتعاون تبنى الاوطان

03:06 pm

تخريج ضباط من مديريتي المخابرات والتوجيه في مجال الاعلام العسكري

02:54 pm

قوى الأمن تتخذ غداً تدابير سير في عين المريسة

02:40 pm

إطلاق المدفعية في جميع أنحاء بريطانيا تكريما للأمير فيليب

02:18 pm

الجيش ينفذ عمليات دهم في بعلبك ويوقف أشخاصاً ويضبط مخدرات واسلحة

01:44 pm

هل يتخلى باريس سان جيرمان عن أحد نجومه؟

01:39 pm

الأمير فيليب: شيعوني دون ضجة!

01:19 pm

إستقالة 4 أعضاء من مجلس بلدية بعلبك

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!