“المركزي” يحاول تجفيف السوق من الليرة (رنى سعرتي-الجمهورية)

السبت ١٥ كانون الثاني ٢٠٢٢

“المركزي” يحاول تجفيف السوق من الليرة (رنى سعرتي-الجمهورية)

محاولة جديدة قد تكون الاخيرة من قبل مصرف لبنان لامتصاص الكتلة النقدية بالليرة اللبنانية من السوق، بهدف خفض سعر صرف الدولار قدر المستطاع، أو بالاحرى على قدر الدولارات التي ما زالت في حوزته والتي هو مستعدّ لضخها في السوق من اجل كبح انهيار الليرة.
التعميم 161 الذي صدر بهدف أوّلي هو ضخ بضعة دولارات في السوق عبر تسديد رواتب موظفي القطاع العام ومن ثم القطاع الخاص بالدولار على سعر صرف منصة صيرفة بسقوف محددة لا تتعدى 300 دولار بالحد الاقصى، لم يؤدِ الى النتيجة المرجوّة لناحية خفض سعر صرف الدولار في السوق السوداء حيث حلّق الاخير مع بداية هذا الاسبوع الى مستويات قياسية تخطت 33 الف ليرة بقفزة كبيرة وسريعة غير مبررة. فعاد مصرف لبنان وأعلن، بناء على مقررات الاجتماع الذي ترأسه رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي بحضور وزير المال يوسف الخليل وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة يوم الثلاثاء، انه «اضافةً الى المفاعيل الاساسية للتعميم 161، يحق للمصارف زيادةً عن الكوتا التي يحق لها شهرياً سحبها بالليرة اللبنانية واصبحت تأخذها بالدولار الاميركي على منصة Sayrafa، ان تشتري الدولار الاميركي الورقي من مصرف لبنان مقابل الليرات اللبنانية التي بحوزتها او لدى عملائها على سعر منصة صيرفة من دون سقف محدد».

 

ومع بدء تطبيق هذا القرار، شهدت المصارف هجوما على بيع الليرات، إذ ان المبدأ من هذا التعديل، ليس شراء الدولارات من خلال استخدام الاموال العالقة في حسابات المودعين، بل من خلال تأمين السيولة النقدية بالليرة، وبيعها للمصرف على سعر منصة صيرفة، ما ادى الى استقطاب المصارف، نسبة ملحوظة من الليرات النقدية الموجودة في السوق في اليومين الماضيين، لبيعها على سعر صيرفة واعادة بيع الدولارات المتأتية من المصارف في السوق السوداء على سعر الصرف الحقيقي.

 

في النتيجة، نجحت «الخطة» المستخدمة من قبل البنك المركزي في امتصاص نسبة معيّنة من الكتلة النقدية بالليرة في السوق، حيث اعتذر عدد من الصرافين امس عن شراء الدولارات بسبب عدم توفر السيولة النقدية بالليرة لديهم. وهذا هو المخطط الرئيس والمرجوّ منه وراء التعميم 161 وفقا لمصدر مصرفي: سحب الكمية الاكبر من السيولة بالليرة من السوق وامتصاصها عبر المصارف لعدم تمكين الصرافين من شراء الدولارات والتحكم بسعر الصرف. فتصبح المصارف هي المصدر الوحيد القادر على تأمين الليرات واعادة شرائها من الزبائن بعد بيعها لهم على سعر صيرفة، ما يتيح لها بعد ذلك، التحكّم منفردة بسعر الصرف. فهل ينجح مصرف لبنان بهذه الخطة؟

 

ومع الاقبال الذي شهدته المصارف على بيع الليرات النقدية لها مقابل الحصول على دولارات نقدية على سعر صرف صيرفة، اكد حاكم المركزي، في بيان امس، ان مصرف لبنان مستمر بتنفيذ هذا القرار. واعتبر المصدر المصرفي ان نجاح هذه الخطوة يستند على قدرة مصرف لبنان على مواصلة تأمين الدولارات المطلوبة للمصارف من اجل سحب اكبر نسبة ممكنة من الكتلة النقدية الموجودة في السوق، بهدف تجفيف السوق منها، وبالتالي تعجيز الصرافين والمتلاعبين بسعر الصرف عن امكانية شراء الدولارات. وفي حال اصبحت المصارف المصدر الوحيد لبيع وشراء الدولارات في السوق، يمكن بعدها ان يصبح سعر صرف منصة صيرفة هو السعر الوحيد المعتمد في السوق، أي سيصبح مصرف لبنان قادرا بشكل منفرد على التحكم بسعر الصرف.

 

ورأى المصدر ان الخطوة الثانية ضمن التعميم 161 قد تكون رفع السقوف المحددة لسحب رواتب واجور موظفي القطاع العام والخاص من المصارف بالدولار على سعر صرف منصة صيرفة، حيث يمكن للبنك المركزي الايعاز الى المصارف تسديد كامل رواتب الموظفين بالدولار فقط على سعر صيرفة، على دراية منه بأن تلك الدولارات ستعود له، لأن أصحابها سيعجزون عن بيعها في السوق الموازية، وسيضطرون في النتيجة، الى اعادة بيعها في المصارف، على سعر صيرفة. فيكون بالتالي، قد ضخّ الدولارات في السوق، وخفّض سعر صرف الدولار في السوق السوداء، وعاد في المقابل الى الاستحواذ على تلك الدولارات.

 

وبما ان احتياطي مصرف لبنان من السيولة الاجنبية النقدية ضئيل، وما زال يستخدم جزءا منه لدعم بعض السلع، فإنّ استخدام نسبة كبيرة من هذا الاحتياطي وتسخيرها في محاولة لتجفيف السوق من الكتلة النقدية الهائلة بالليرة اللبنانية الموجود فيها قد لا تدوم طويلا إذا ما تم دعمها بأجواء ايجابية أخرى تساهم في لجم انهيار الليرة اكثر!

شارك الخبر

مباشر مباشر

07:02 am

عوكر تفتتح “حملتها” الانتخابية من عكار

06:57 am

جريحان في حادثي سير خلال 24 ساعة

06:52 am

إليكم الطرقات الجبلية المقطوعة حالياً

06:47 am

جنبلاط يطوي مرحلة الحريري.. ويلتحق بمعراب!

06:38 am

أسرار الصحف الصادرة اليوم

06:36 am

عناوين الصحف الصادرة اليوم

11:21 pm

عطالله: وليد بك بكفي

11:09 pm

اللواء خير زار منطقة التعاونيات في الغازية معاينا مكان الانهيار

10:40 pm

مجلس تنسيق المتقاعدين في القطاع العام دعا إلى الاعتصام غدا استنكارا لما يحمله مشروع الموازنة

10:17 pm

باسيل: لم نجد من يقف معنا

10:13 pm

قــوى الأمــن الداخلـي عممت صورة قاصر مفقودة

09:37 pm

الصحة العالمية تعلق على اكتشاف فيروس “NeoCoV” الجديد

09:10 pm

البيت الأبيض: ما زلنا ننصح المواطنين الأميركيين بمغادرة أوكرانيا

08:43 pm

انقاذ مواطنين وسحب سياراتهم الرباعية الدفع عند نفطة المصنع الحدودية

08:30 pm

وزير الداخلية عرض مع رئيس بعثة الهلال الأحمر القطري شؤونا صحية

08:12 pm

رونالدو يهنئ صديقته جورجينا بعيد ميلادها الـ28 بطريقة خاصة على برج خليفة

07:51 pm

الكتل الهوائية الباردة مستمرة حتى نهاية الاسبوع منذ 33 دقيقة

07:31 pm

الجيش اللبناني: قلوبنا دفيانة بمحبة شعبنا

07:11 pm

مصرف لبنان: حجم التداول على “SAYRAFA” بلغ اليوم 50 مليون دولار بمعدل 22230 ليرة

06:53 pm

ارتفاع قياسي.. 9199 إصابة جديدة بفيروس كورونا و16 حالة وفاة!

06:48 pm

انهيار صخري قطع طريق عزقي عيون السمك في الضنية

06:24 pm

سرقة محولين بقوة 250 فولت وكابلات المخارج على عمود الكهرباء التابع لمنطقة حلبا

05:49 pm

مولوي طلب الى محافظي الجنوب والنبطية عقد اجتماع مجلس أمن فرعي لاتخاذ اجراءات تمنع التعدي على اليونيفيل

05:39 pm

الوكالة الوطنية: سقوط مبنى قديم غير مسكون في ساحة كنيسة السيدة في بشري بسب كمية الثلوج

05:17 pm

بالفيديو: مكتب وزير الطاقة يوضح

05:02 pm

مولوي بعد لقاء الرئيس عون: سننجح

04:24 pm

حميه التقى رئيس القسم الاقتصادي في السفارة الفرنسية

04:01 pm

لبنان يسقط أمام كوريا الجنوبية بنتيجة 1:0 ضمن تصفيات كأس العالم لكرة القدم

03:50 pm

“الريجي” تبدأ في 10 شباط تسلم محاصيل تبغ البقاع

03:38 pm

الرئيس عون استقبل مولوي

03:33 pm

تعميم لوزير التربية الى جميع المؤسسات الخاصة للتعليم العالي حول الايداع الالكتروني بصورة فورية

03:25 pm

مجلس الوزراء.. الموازنة العامة ستستكمل غدا والاسبوع المقبل

03:05 pm

المرصد القانوني يحذر قضاة ونقابات والقطاع المصرفي

02:53 pm

سرقة 4 مخارج محطات كهرباء في الرميلة وخط توتر متوسط يغذي دلهون وكترمايا

02:37 pm

وزير الداخلية: “مخدرات مموهة في صناديق عصير”!

02:17 pm

كيم كاردشيان تسبب ضررا للنساء

02:14 pm

يوسف الخال لمنى زكي: التمثيل لمن يجرؤ فقط

02:13 pm

بعد الحملة الاعلامية ضدها.. منى زكي في أوّل تعليق لها

02:07 pm

الرئيس عون تابع تطور العاصفة الثلجية وأضرار على المواطنين

02:02 pm

التيار الوطني الحر في سوريا: التشديد على وحدة الموقف في وجه التحديات المشتركة