اللبنانيون يتوجهون مجدداً الى مواقع التواصل للشكوى من وضع البلد

الخميس 08 تشرين الثاني 2018

انتشر عبر موقع التويتر هاشتاغ "#وبتقلي_بلد"، وجد فيه المغردون فرصة للتعبير عن استيائهم من الأوضاع التي يمر فيها لبنان سياسياً واقتصادياً.

 

المشاركة في الهاشتاغ تجاوزت الآلاف، ما يشير إلى أن غالبية الشعب اللبناني بغض النظر عن توزيعه الحزبي والطائفي يعانون المشاكل نفسها من أزمة نفايات وكهرباء وغيرها. 

من جهة ثانية، اختار عدد آخر من الناشطين أن يعبر عن معاناته اليومية من خلال المشاركة في الهشتاغ بأسلوب تهكمي ساخر. 

إلا أن الشكوى عبر مواقع التواصل الإجتماعي فقط، في حين يجلس المواطن في منزله، لا تفيد...فالتغيير بحاجة الى التحرّك من أجل المطالبة الجدية بحقوق الشعب اللبناني.

إضافة تعليق