عالق في البئر منذ 6 أيام... ما قصة "عياش" التي أشعلت مواقع التواصل؟

الاثنين 24 كانون الأول 2018

اشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي غضباً في الجزائر والعالم العربي، بعدما فشلت السلطات الجزائرية في إنقاذ شاب عشريني وقع داخل بئر ارتوازي منذ 6 أيام، وعلق فيه إلى أن توفي أمس.

وتناقل الناشطون قصة عياش منذ يوم الثلاثاء الفائت حيث تصدرت عناوين صحف جزائرية عدة التي أوردت بأن عياش وقع منذ يوم الثلاثاء الفائت في بئر "ارتوازي" يصل عمقه إلى 100 متر وعرضه نحو 35 سم.

وبدأت الحادثة عندما كان عياش الفلاح البسيط يمشي في منطقة زراعية خالية لم يكن يعلم بوجود بئر قديمة فيها وانزلق في البئر لأكثر من 24 ساعة قبل أن ينتبه لصراخه أحد الأطفال ويسارع لطلب العون له من سكان المنطقة في حين لم تكلل المحاولة الأولى لانتشال عياش بالحبال بالنجاح نظراً لخطورة العملية على حياته.

من جهتهم، عبَّر آلاف الناشطين الجزائريين والعرب من خلال هاشتاغ #انقذوا_عياش عن استيائهم من فشل السلطات الجزائرية بإنقاذ عياش.

 

كذلك، ألقى الناشطون الضوء على تفاعل وتعاطف الشعب مع القضية وقد نشروا صوراً من جانب البئر الذي سقط فيه. 

إضافة تعليق