عرض أميركي لترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل يلبي «مبدئياً» مطالب لبنان (ثائر عباس-الشرق الاوسط)

الأحد ٢ تشرين الأول ٢٠٢٢

عرض أميركي لترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل يلبي «مبدئياً» مطالب لبنان (ثائر عباس-الشرق الاوسط)

إستمع للخبر


شهد ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل اختراقاً نوعياً مع وصول أول اقتراح مكتوب من الوسيط الأميركي آموس هوكستاين، وصفه رئيس البرلمان نبيه بري بأنه «مسودة اتفاق»، قائلاً لـ«الشرق الأوسط» بعد دقائق من مغادرة السفيرة الأميركية دوروثي شيا، مكتبه: «إنها تلبي مبدئياً المطالب اللبنانية التي ترفض إعطاء أي تأثير للاتفاق البحري على الحدود البرية».

وعلمت «الشرق الأوسط» أن اللجنة المختصة، التي تضم نائب رئيس البرلمان إلياس أبو صعب والمدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير ومستشار الرئيس بري علي حمدان وضابطاً تقنياً من الجيش، سوف تجتمع خلال 24 ساعة لدرس ملاحظات المسؤولين اللبنانيين وتقديم اقتراحات التعديل إذا ما دعت الحاجة»، فيما قال أبو صعب لـ«الشرق الأوسط» إن الأجواء إيجابية «أكثر من أي وقت مضى». وأضاف: «نحن بانتظار اجتماع اللجنة بعد ترجمة الاتفاق إلى العربية، لطرح الملاحظات اللبنانية عليه»، مؤكداً وجوب إحداث تعديلات على النص المقترح، كاشفاً أن «السفيرة الأميركية أكدت أن النص غير نهائي، وبالتالي قابل للتعديل»، لكنه شدد على أن التعديلات التي سوف يقترحها لبنان «غير جوهرية». وقال: «الفكرة متفق عليها، وتحتاج إلى ترجمة تقنية وقانونية يجري العمل عليها». ورأى أن هذا الاتفاق هو «ثمرة الموقف اللبناني الموحد الذي أثمر تنازلات مقابلة».

وفيما قالت شيا بعد لقائها بري: «الجو إيجابي جداً»، سألت «الشرق الأوسط» بري إذا كان المضمون «قمحة أو شعيرة» كما يقول المثل اللبناني، فأجاب ضاحكاً: «مبدئياً قمحة». وقال بري: «إن الاتفاق مؤلف من 10 صفحات وباللغة الإنجليزية ويستلزم درساً قبل إعطاء الرد النهائي عليه»، مشيراً إلى أنه ورئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي يدرسون مع مساعديهم تحديد الملاحظات عليه – إن وُجدت – على أن يتم بعدها التشاور بينهم قبل تقديم الرد. وجزم بري بأن الاتفاق – عند حصوله – سوف يتم توقيعه في بلدة الناقورة (الحدودية)، وفقاً لاتفاق الإطار الذي توصل إليه مع الأميركيين العام الماضي.

وفيما بدأ فريق تقني بدرس المسودة ووضع الملاحظات عليها، تقول مصادر مطلعة على لقاءات شيا لـ«الشرق الأوسط» إنه سيتم اجتماع ثلاثي منتصف الأسبوع المقبل للاتفاق على الرد الرسمي اللبناني، مشيرة إلى أن الجانب الأميركي يحث على إنهاء الاتفاق في أسرع وقت ممكن، أي خلال الأسبوعين المقبلين.

وزارت شيا رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي مسلمة إياه المسودة، فيما كان المكتب الإعلامي لبري أعلن أن السفيرة الأميركية سلمته «نسخة من اقتراح الاتفاق النهائي لترسيم الحدود البحرية الجنوبية لدرسه والإجابة عنه»، كما قال مكتب الرئيس عون إن رئيس الجمهورية تسلم منها «عرضاً خطياً من الوسيط الأميركي في المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود الجنوبية البحرية آموس هوكستاين يتعلق بترسيم الحدود من ضمن مسار المفاوضات».

وأجرى الرئيس عون، على الأثر، اتصالين هاتفيين برئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، وتشاور معهما في الموضوع، وفي كيفية المتابعة لإعطاء الوسيط الأميركي رداً لبنانياً في أسرع وقت ممكن.

وهذه هي المرة الأولى منذ بدء المفاوضات غير المباشرة بين لبنان وإسرائيل قبل عامين، يعلن فيها عن تقديم رسالة خطية من الجانب الأميركي حول ترسيم الحدود، بعدما كانت قد تسارعت التطورات المرتبطة بالملف منذ شهر يونيو (حزيران) الماضي بعد توقف لأشهر، إثر وصول سفينة إنتاج وتخزين على مقربة من حقل كاريش، تمهيداً لبدء استخراج الغاز منه، وهو الذي يقع الخلاف عليه بين لبنان وإسرائيل.

وكانت المفاوضات بين لبنان وإسرائيل انطلقت في عام 2020، ثم توقفت في شهر مايو (أيار) 2021 جراء خلافات حول مساحة المنطقة المتنازع عليها.

وكان من المفترض أن تقتصر المحادثات لدى انطلاقها على مساحة بحرية تقدّر بنحو 860 كيلومتراً مربعاً تُعرف حدودها بالخط 23، بناء على خريطة أرسلها لبنان عام 2011 إلى الأمم المتحدة. لكن لبنان اعتبر لاحقاً أن الخريطة استندت إلى تقديرات خاطئة، وطالب بالبحث في مساحة 1430 كيلومتراً مربعة إضافية تشمل أجزاء من حقل «كاريش» وتُعرف بالخط 29.

وبعد وصول منصة استخراج الغاز قبالة السواحل الإسرائيلية، دعا لبنان هوكستاين لاستئناف المفاوضات، وقدم عرضاً جديداً لترسيم الحدود لا يتطرق إلى كاريش، بل يشمل ما يُعرف بحقل قانا. ويقع حقل قانا في منطقة يتقاطع فيها الخط 23 مع الخط واحد، وهو الخط الذي أودعته إسرائيل الأمم المتحدة، ويمتد أبعد من الخط 23.

ومن شأن التوصل إلى اتفاق لترسيم الحدود البحرية أن يسهّل عملية استكشاف الموارد النفطية ضمن مياه لبنان الإقليمية. وتعوّل السلطات اللبنانية على وجود احتياطيات نفطية من شأنها أن تساعد البلاد على تخطي التداعيات الكارثية للانهيار الاقتصادي المتمادي منذ نحو ثلاثة أعوام.

من جهة أخرى، وصف أمين عام «حزب الله» حسن نصر الله، تسلّم لبنان العرض الخطي حول الحدود البحرية مع إسرائيل بـ«الخطوة المهمة جداً» وقال إن المسؤولين في الدولة اللبنانية «هم الذين يتخذون القرار بشأنه»، بعدما سبق أن لوّح بالتصعيد مرات عدة في وقت سابق.

وقال أمس (السبت): «شاهدنا اليوم من خلال الإعلام تسلّم الرؤساء الثلاثة بشكل رسمي النص المكتوب المقترح لمعالجة موضوع ترسيم الحدود البحرية، وهذه خطوة مهمة جداً»، وأضاف: «مسؤولو الدولة هم الذين يتخذون القرار لمصلحة لبنان، ونحن أمام أيام حاسمة في هذا الملف وستتضح النتيجة خلال الأيام المقبلة، ونأمل أن تكون الخواتيم طيبة».

شارك الخبر

مباشر مباشر

02:50 pm

بخاري: السعودية تدعو لبلورة قيم إنسانيّة مشتركة

02:47 pm

هيفا وهبي تلبّي دعوة دار “إيف سان لوران” العالميّة (بالصور)

02:33 pm

الإتحاد الإسباني يعلن انفصاله عن المدرب لويس أنريكيه

02:15 pm

الشرطة الألمانية: التحقيقات في محاولة الانقلاب بدأت منذ أشهر وانتظرنا جمع الأدلة

02:10 pm

رسمياً.. صلاح حنين أعلن ترشّحه للرئاسة

02:09 pm

القاضية عون بصدد الادعاء على من امر وامتنع عن تنفيذ بلاغ البحث والتحرّ بحق ستيفاني صليبا

02:03 pm

وقفة احتجاجية عند مدخل مرفأ بيروت..

02:00 pm

بحضور بو صعب.. تقليد بسام سعيد فريحة وسام الأرز الوطني برتبة فارس

01:54 pm

معلومات المدى: التيار دوزن خطواته خلال جلسة اليوم.. رسالة مدروسة بخياراته المفتوحة

01:48 pm

ولي العهد السعودي يعقد محادثات رسمية مع الرئيس الصيني

01:44 pm

مونديال قطر: إقالة لويس إنريكي من تدريب منتخب إسبانيا

01:41 pm

هيل: الإدارة الأميركية مستاءة من الوضع المتأزم في لبنان

01:40 pm

توضيح لمكتب ميقاتي: هذا الخبر غير صحيح على الاطلاق!

01:35 pm

توقيع 34 اتفاقية استثمارية بين شركات سعودية وصينية

01:32 pm

موسكو: التقلبات المحتملة في إنتاج النفط بسبب سقف الأسعار لن تكون حادة

01:20 pm

الدفاع الروسية تعلن مقتل أكثر من 200 جندي أوكراني ونحو 100 مرتزق بولندي خلال اليوم الماضي

01:17 pm

التيار في ملبورن أقام احتفاله السنوي وتشديد على استمرار النضال

12:54 pm

مولوي من المطار: سنتخذ كافة التدابير للحد من الاكتظاظ والتأخير في فترة الاعياد

12:50 pm

مذكرة بطريركية الى وزير الزراعة لحماية غابات الارز

12:48 pm

ديفيد هيل في عين التينة للقاء بري

12:47 pm

فرنسا: النقابات تُحذر من صراع اجتماعي كبير

12:44 pm

ألان عون: نتحضّر للانتقال الى خيار اسم لرئاسة الجمهورية

12:41 pm

سلسلة احكام غيابية للنيابة العامة الاستئنافية في البقاع

12:37 pm

“بحث وتحرّ” بحق ستيفاني صليبا.. وتدخّلات سياسية تحول دون توقيفها!

12:34 pm

عويدات فتحَ محضر تحقيق حول تغريدة زهران عن مرضى غسيل الكلى

12:31 pm

غسان عطالله: حضور الحزب في جلسة الحكومة ضرب الشراكة الوطنية

12:27 pm

زاخاروفا: واشنطن ستواصل صب الزيت على نار الصراع في أوكرانيا

12:25 pm

فايننشال تايمز: الغرب يتهم تركيا بتعطيل إمدادات نفط البحر الأسود

12:17 pm

مولوي في المطار مطلعاً على الإجراءات المتخذة لحفظ الأمن وسلامة المسافرين

12:14 pm

معوّض: هذا “الملل والقرف” مقصود تمهيداً لاخضاعنا وفرض مرشّح

12:12 pm

مونديال قطر: انطلاق مباريات الدور ربع النهائي غداً

12:10 pm

علي حسن خليل: لا خيار للخروج من الازمة الا بالتواصل والحوار

12:06 pm

القضاء الإيراني يصدر لائحة اتهام بحق 5 أشخاص في قضية هجوم شيراز

11:59 am

موظفو “ألفا” و”تاتش” في اليوم الرابع من الإضراب: التهديد والوعيد لا ينهي عن الحق

11:49 am

مطلوب وحدات دم من فئة AB- في مستشفى أوتيل ديو للتبرع الاتصال على الرقم: 03778851

11:47 am

الجيش عمل على فتح الطريق في الصيفي باتجاه الدورة بعد تفاوض مع المحتجين

11:42 am

لبنان من دون رئيس للمرة التاسعة.. وتحديد جلسة عاشرة الخميس المقبل

11:36 am

الأبيض تابع ملف مستلزمات غسل الكلى

11:34 am

توضيح من وزير الاتصالات متعلّق بـ”ليبان بوست”

11:30 am

نقابة عمال ومستخدمي المعاينة الميكانيكية: اعتصامات ووقفات احتجاجية إبتداءً من الغد