Covid-19 icon

إحصائيات كورونا في لبنان

126903

76744

1004

WORLD STATISTICS

World Statistics image

«لا آثار» بيئية لكارثة المرفأ… بعد! (حبيب معلوف – الأخبار)

الخميس ٢٩ تشرين الأول ٢٠٢٠

«لا آثار» بيئية لكارثة المرفأ… بعد! (حبيب معلوف – الأخبار)

حوالى ثلاثة أشهر مرّت على انفجار مرفأ بيروت من دون أن تظهر النتائج البيئية للكارثة بعد. جهات عدة، من بينها البنك الدولي والاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهيئات دولية أخرى ووزارة البيئة اللبنانية، أجرت مسوحات لمسرح الانفجار وأخذت عيّنات من موقعه ومحيطه، من دون أن يقدم أيّ منها تقييماً بيئياً للكارثة أو يحدّد كميات الردم والنفايات الناجمة عنها وغيرها من الآثار البيئية. كل ذلك ولم يتّضح حتى الآن سبب الانفجار وماهية المواد التي انفجرت ونوعية الغبار أو الملوّثات التي انتشرت، ولا كيفية التعامل معها. كما لم تُعرف نوعية الردميات التي نجمت عن الانفجار وحجمها، علماً أن الردميات التي تنتج عن هذا النوع من الكوارث لا تصنّف عادية، وتتضمّن في العادة مواد سامة وخطرة، وتحتاج إلى إدارة خاصة، إن لناحية طرق الجمع وسبل الوقاية أو لناحية اختيار أماكن التخزين وطرق المعالجة. كما لم يشرح أحد للجمعيات التي شاركت في رفع الأنقاض وللمتطوعين الذين عملوا على إزالة الردم، ما الذي يمكن فرزه وكيف، وما إذا كانت هناك مواد قابلة لإعادة الاستخدام أو التصنيع أو الاستفادة منها، ولا كيف يمكن التعامل مع المواد الخطرة من ضمن خطة متكاملة تبدأ بكيفية الفرز والتجميع والنقل والمعالجة أو الترحيل. أيضاً، لم يتم اختيار أماكن تجميع الردميات بشكل مدروس ووقعت خلافات حول هذه الأماكن، وسُجّل تهريب لبعض الردميات، وعشوائية في التنظيف التطوعي وغير التطوعي وفي النقل والتجميع.

هناك من أحصى عدد القتلى والجرحى وحجم الأضرار والتعويضات… أما نوعية المواد التي تم تنشّقها أثناء الانفجار وبعده وأثناء جمع الردميات ونقلها وفي أماكن تجميعها، وأثر كلّ ذلك على الصحة العامة على المديَين القصير والبعيد… فلم يفهم منها أحد شيئاً. رغم أن من المؤكّد أن الردميات تتضمّن مادة الاسبستوس التي تُستخدم في الأسقف والأنابيب والتي تتسبّب بأمراض سرطانية. وقد كشفت تقارير، لم تُنشر رسمياً بعد، أن هذه المادة وُجدت في عيّنات الهواء الذي أُخذ من الأماكن المهدمة. علماً أن في المنازل المهدمة أيضاً الكثير من المواد الأخرى المصنّفة خطرة مثل مواد التنظيف الكيميائية والإلكترونيات والنفايات الطبية وغيرها. ورغم ذلك كلّه، لم تُتّخذ أي إجراءات وقائية لا أثناء المسح والتنظيف وإعادة البناء… ولا الآن. ويتوقع خبراء أن يزداد الأمر سوءاً مع أول هطول للأمطار، عندما تتحول كل تلك المواد والغبار العالقة إلى وحول تختلط بالمياه الجوفية ومياه الشرب عبر الأنابيب المهترئة.

في الحصيلة، الإرباك سيد الموقف. ورغم كل هذا الحشد الأممي والخبراء والجمعيات، لم تكن هناك قيادة رسمية تعرف ماذا تريد وكيف تستفيد من كلّ دعم، أو كيف تنسّق وتوجه وتحدّد ما هو المطلوب من كلّ من يريد المساعدة، لا سيما في الشأن البيئي. فشلت وزارة البيئة في قيادة هذه العملية وفي التنسيق بين كل الأطراف المتدخلة ووضع الخطط وتحديد الحاجات وتوحيد الجهود… وقد شكا كثيرون من وزير البيئة شبه الموجود والمدير العام للوزارة شبه الغائب! ولا يزال وزير البيئة المستقيل دميانوس قطار يلتزم الصمت منذ وقوع الكارثة، لا يشرح ماذا حصل وكيف تُدار هذه الكارثة من الناحية البيئية وكيف يُفترض التصرف وتحديد المسؤوليات وتحمّلها رغم كثرة اللجان التي خصصها رئيس الحكومة لقضايا البيئة.

المسؤولة الإعلامية في الاتحاد الأوروبي أعلنت أخيراً أنه «بناء على طلب الحكومة اللبنانية، وفّر الاتحاد الأوروبي خبراء ميدانيين للعمل داخل منطقة مرفأ بيروت وخارجها، للمساهمة في تسهيل الإدارة الآمنة للنفايات الناجمة عن التفجير. ويجري العمل في الوقت الراهن بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية على الأرض، وما زال من المبكر إعطاء أي نتائج». ورغم عدم الاقتناع بهذا الجواب، لا يمكن تحميل مسؤولية الردّ على الأسئلة المقلقة، إلا للمسؤولين اللبنانيين وفي طليعتهم وزارة البيئة.

شارك الخبر

مباشر مباشر

11:10 am

سقط عليه سقف غرفته.. فنجا بأعجوبة!

11:06 am

خلية الازمة في المنية – الضنية: 14 إصابة جديدة

11:05 am

الرئيس عون استقبل وفداً ضم المدير الإقليمي للبنك الدولي وسفير الاتحاد الأوروبي والمنسقة المقيمة للمساعدات الإنسانية للأمم المتحدة

11:01 am

محامو قصر العدل في صيدا توقفوا عن العمل

11:00 am

24 حالة ايجابية على متن رحلات وصلت إلى بيروت في 28 و29 الفائت

10:58 am

بيان لمعهد البحوث الصناعية.. ماذا جاء فيه؟

10:56 am

لبنان في حالة كساد غير مسبوقة: تراجع معدل النمو في 2020!

10:50 am

المتحدث باسم نتنياهو: إقلاع أول رحلة تجارية من “إسرائيل” إلى الإمارات

10:45 am

جنبلاط: “قد نكرر ما فعلناه مع دياب”

10:41 am

“ميريام ويبستر” للقواميس تعلن أن “جائحة” هي كلمة العام

10:34 am

عويدات يستمع الى إفادة فهمي غداً

10:28 am

وزني وقع مرسوم دفع المنح المدرسية للعسكريين المتقاعدين

10:27 am

اصابة جديدة بكورونا في كوسبا

10:25 am

بالجرم المشهود.. توقيف عصابة سرقة سيارات تنشط في هذه المدينة

10:22 am

بكلمات مؤثرة.. قيس الشيخ نجيب يستذكر والده

10:15 am

روسيا تسجل 26402 إصابة جديدة بكورونا و569 وفاة

10:13 am

إصابة لويس هاميلتون بكورونا

10:10 am

الدولار يتخلى عن بعض مكاسبه

10:06 am

إجراءات إستثنائية في مهرجان القاهرة.. عيادة في الفندق و”pcr” مجاناً

10:02 am

الخارجية الإيرانية: إيران سترد بشكل مؤلم جداً على جريمة اغتيال زادة

09:59 am

عملة “البيتكوين” تسجل أعلى مستوى على الإطلاق

09:53 am

كتاب من وزير المال إلى حاكم مصرف لبنان.. ماذا جاء فيه؟

09:50 am

بعد الجدل.. الكشف عن سبب وفاة شون كونري

09:42 am

النفط يهبط مع إرجاء “أوبك+” المحادثات

09:37 am

تراجع للدولار في السوق السوداء!

09:35 am

بلدية رحبة: الوضع خطير مع وجود 40 إصابة بكورونا

09:29 am

ملف “الدجاج الفاسد” تابع!

09:22 am

كيم جونغ أون تلقّى لقاحاً صينيّاً تجريبياً ضد كورونا

09:17 am

ضجة The Crown وصلت إلى وزير الثقافة

09:09 am

“ذي نيويوركر”: اغتيال زادة لن يؤثر على سير برنامج إيران النووي

09:06 am

رغم التطورات الجيدة.. شهور صعبة تنتظر الولايات المتحدة

09:01 am

الجزائر تستأنف الرحلات الجوية الداخلية

08:58 am

البرلمان الإيراني يصادق على قانون “الإجراءات الإستراتيجية لإلغاء العقوبات”

08:56 am

ويسكونسن تؤكد فوز بايدن وأريزونا تصادق على النتائج

08:52 am

عودة النشاط الكروي اللبناني الأسبوع المقبل

08:50 am

بايدن يتسلم أول تقرير يوميّ استخباريّ منذ إعلان فوزه بالرئاسة

08:46 am

المحامون يتوقفون عن العمل اليوم

08:44 am

14 جريحاً في 8 حوادث سير أمس

08:42 am

استقالة مستشار ترامب لشؤون كورونا

08:40 am

إصابات كورونا تتجاوز 62.84 مليون عالمياً

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!