القاضي فهد: الوعود التي تلقيناها لم تثمر حتى الساعة ما دفع بنا الى الإعتكاف

الخميس 29 آذار 2018

عقد رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي جان فهد مؤتمراً صحفياً ناشد فيه رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب إقرار مشاريع القوانين التي تخص مطالب القضاة.

وقال فهد: "إن الوعود التي تلقيناها لم تثمر حتى الساعة قوانين ترفع الإجحاف عن القضاة ما دفع بنا الى الإعتكاف"، معتبراً أن ما يحصل سيدمر ما تبقى من السلطة القضائية.

ولفت الى أن القاضي يعمل في ظروف صعبة للغاية ورغم ذلك، تعالى على ظروف عمله وتابع مسيرته بصمت وتحفظ وترفع حفاظاً على قسمه وعلى صورته وعلى صورة العدالة.


وأضاف القاضي فهد: "قد شهد القاضي بصمت صدور القانون رقم 46/2017 الذي رفع رواتب موظفي الدولة، ومنح بعضهم ثلاث درجات أقدمية وبعضهم الآخر خمس درجات لتصبح رواتب موظفي الفئة الأولى وبعض رواتب موظفي الفئة الثانية أعلى من رواتب القضاة. وقد أوجب هذا القانون عينه، ومن دون استشارة مجلس القضاء الأعلى، كما توجبه المادة الخامسة من قانون القضاء العدلي، إعادة النظر بالتقديمات الإجتماعية للقضاة مجيزاً للحكومة توحيد تقديمات صناديق التعاضد واعتبار صندوق تعاضد القضاة من بينها".


من جهة أخرى، أكد فهد أن الإشراف القضائي على سير الإنتخابات النيابية هو حاصل لا محالة فليس القضاء من يعطل سير الحياة الديموقراطية في لبنان.

إضافة تعليق