ترامب: لن أوقف الإستثمارات مع السعودية بسبب قضية خاشقجي

الخميس 11 تشرين الأول 2018

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إنه "لا يحبذ فكرة إيقاف الإستثمارات السعودية في الولايات المتحدة، كما يرفض وقف بيع الأسلحة إلى الرياض"، وذلك على خلفية قضية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وفي تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض، اليوم الخميس، قال ترامب إنه "لا يرى سبباً يمنع استثمارات السعودية في الولايات المتحدة رغم القلق بشأن اختفاء خاشقجي"، قائلاً إن "الدولة الخليجية ستقوم بنقل أموالها الى روسيا والصين. هناك سبل أخرى لمعالجة الوضع مع السعودية، وسنصدر قريباً تقريراً بشأن اختفاء خاشقجي".

كما قال ترامب في مكالمة مع قناة "فوكس نيوز" الأميركية: "ينبغي علينا الوصول إلى معرفة ما حدث هناك، إننا اقتربنا إلى الحل، اقتربنا أكثر مما يمكنكم أن تتوقعوا.. إن خاشقجي دخل القنصلية ولا يبدو أنه خرج، بالتأكيد، لا يبدو أنه موجود خارج المبنى"، بحسب "أسوشيتد برس".

وعندما سئل عن تقرير لصحيفة "واشنطن بوست" بأن الإستخبارات الأميركية كشفت عن خطة سعودية لاعتقال خاشقجي، قال ترامب: "سيكون ذلك أمراً محزناً للغاية وقد نكشف الحقيقة في المستقبل القريب جداً".

ورداً على سؤال عما إذا كانت السعودية مسؤولة عن اختفاء أو قتل خاشقجي، قال ترامب: "إنه أمر فظيع، لن أكون سعيداً على الإطلاق، أعتقد أنه يمكنك القول إنه حتى الآن يبدو إلى حد ما أن الأمر كذلك، سوف نرى، نحن نعمل كثيراً على ذلك، بالتأكيد لن يكون شيئاً جيداً على الإطلاق".

كما رفض الرئيس الأميركي دعوات أعضاء في الكونغرس لوقف مبيعات الأسلحة الأميركية إلى السعودية.

 

إضافة تعليق