بو صعب: الجيش أقفل أكثر من %95 من المعابر غير الشرعية (صور)

الاثنين 09 أيلول 2019

أكَّد وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب في دردشة مع الصحافيين، أن الجيش اللبناني أقفل منذ فجر الجرود لليوم اكثر من %95 من المعابر غير الشرعية، لافتاً إلى أن هناك 74 نقطة ومركز حدودي للجيش اللبناني. 

وكشف بو صعب أنه "لدينا في لبنان 8 الى 10 معابر غير شرعية فقط ولائحة ​امن الدولة​ التي تضم 136 معبراً غير شرعي وتضم عدداً كبيراً جداً من المعابر المخصصة للسير على الاقدام او عبور ​الحيوانات​، تعود للعام 2018، أي قبل بدء ​الجيش​ باجراءاته ​الجديدة​ لحماية الحدود بعد عملية ​فجر الجرود​".

وقال بعد الإجتماع الأمني في وزارة الدفاع والذي حضره قائد الجيش العماد جوزيف عون ومدير عام امن الدولة اللواء طوني صليبا وعدداً من الضباط في الجيش وأمن الدولة: "إننا اتفقنا على ان لا يطلق اسم معبر غير شرعي على المعابر المخصصة للسير على الاقدام"، مشيراً الى أن "هناك إجماعاً على أن الجيش منذ فجر الجرود اغلق ما يزيد عن 95 بالمئة من المعابر".

ولفت الى أن "هناك 74 نقطة حدودية للجيش على الحدود"، مبينا أن "الاراضي المتداخلة مع سوريا بحاجة لقرار سياسي وتجهيز اضافي للجيش بالعدد".

وأضاف بو صعب: "تفاهمنا مع الجيش على حل ومعالجة ما تبقى من معابر، أما التهريب والتهرب الجمركي ليس من المعابر غير الشرعية"، كاشفاً أنه ارسل خلال شهر أيار خطة استراتيجية الحدود لمجلس الوزراء ولم تعرض بعد على الحكومة وهي بالتنسيق مع كل الاجهزة وطلبت أن تعرض لكي تناقش".

وشدد بو صعب على أن "الدور الأكبر في ضبط التهريب هو لمديرية الجمارك"، موضحاً "أننا سنناقش في اللقاء الموسع الاجراءات المشتركة بين الجمارك والجيش لضبط التهريب على المعابر الشرعية وغير الشرعية"، مشيرا الى أن "كل الأفرقاء في الحكومة اعلنوا ان لا غطاء على احد وهم مع اقفال المعابر ووقف التهريب ودورنا ترجمة الاقوال واذا اصطدمنا بمعرقلين سنسميهم".

وتابع: "لا يوجد دولة في العالم تتمكن من ضبط حدودها 100% ولكن هذا لا يعني أننا لا نريد مكافحة التهريب"، مشدداً على أن التهريب الجمركي ليس مصدره هذه المعابر الحدودية.

وختم بو صعب حديثه موضحاً: "هناك من لا يريد الهجوم على الجيش اللبناني بالمباشر فيتهجم عليه من خلال وزير الدفاع وهذا الكلام في جزء كبير منه يرتكز على التضليل".

 

كذلك، عرض بو صعب عدداً من الصور لخرائط جوية حدودية تظهر المناطق المتنازع عليها أي المناطق اللبنانية المتداخلة في الاراضي السورية أو العكس.

إضافة تعليق