مصادر المستقبل: جنبلاط لم يعد بيضة القبان وهذا ما لا يعجبه

الاثنين 24 حزيران 2019

وشدّدت مصادر تيار المستقبل في حديث لصحيفة "البناء" على أن اللقاء الذي جمع وزير الصناعة وائل ابو فاعور ومستشار الرئيس الحريري غطاس خوري انتهى إلى ضرورة انهاء السجال الدائر ووقف الحملات الاعلامية التي تطل برأسها بين الفينة والاخرى مصوبة على الرئيس الحريري.

وتقول مصادر المستقبل "إنَّ جنبلاط منزعج من التسوية السياسية. وهذا واضح للجميع، لكن الغريب كيف يمكن لرئيس حزب يدّعي الدفاع عن المصلحة العامة أن يكون ضد تسوية هدفها الاول والأخير تأمين الاستقرار للبنان".

واعتبرت المصادر ان وليد جنبلاط خسر موقعه منذ ما بعد الانتخابات ولم يعد بيضة القبان التي تتحكم بمسار مجلس الوزراء والمجلس النيابي. وهذا ما لا يعجبه. قائلة: "تصعيده في ملف التعيينات يأتي في سياق تكبير الحجم للحصول على الحصة المقبولة، جرياً على ما يقوم به عادة، علماً ان أحداً من المكونات لا يفكر بتجاوز جنبلاط في ملف التعيينات".

إضافة تعليق