ارسلان: لن أعطي براءة ذمة بشأن ما حصل في الجاهلية

الجمعة 07 كانون الأول 2018

أكَّد رئيس الحزب الديموقراطي طلال ارسلان، أن ما حصل في الجاهلية غير مقبول على الإطلاق لا شكلاً ولا مضموناً، لافتاً إلى أن ما حصل ليس تبليغاً قضائياً ولا أمنياً.

ولفت ارسلان بعد لقائه برئيس التيار الوطني الحر إلى أن الجاهلية كانت مقصودة بكل أهلها، قائلاً: "الدخول إلى الجبل غير مقبول على الإطلاق لأي كان ولا أحد منا عاصٍ على القضاء".

وأضاف: "لن أعطي براءة ذمة بشأن ما حصل في الجاهلية ولا أحد يرضى بهذا الأسلوب من التعاطي مع تحفظي على اللغة السياسية التي استُخدمت سابقاً.

وأمل ارسلان أن تحل الأزمة الحكومية وتتشكل الحكومة، متابعاً: "باسيل والرئيس عون يحرصان على الإسراع في تشكيل الحكومة وهناك سناريوهات عدة مطروحة للوصول إلى حل يرضي الجميع"، كاشفاً أن أي رهان على تغيير المعايير سيعيق تشكيل الحكومة.

وختم: "لو اعتمد الرئيس الحريري منذ اليوم الأول المعيار الواحد لتشكيل الحكومة لما تأخر التأليف الى اليوم".

إضافة تعليق