الأهلي متمسك بالتصعيد ضد الاتحاد المصري

الثلاثاء 11 حزيران 2019

وضع الاتحاد المصري لكرة القدم، حداً للأزمة المشتعلة مع النادي الأهلي المصري، بسبب مواعيد مباريات بطولة الدوري وإنهاء المسابقة قبل بطولة الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر يوم 21 حزيران الجاري، حيث قرر بشكل نهائي استكمال الدوري، عقب انتهاء "كان 2019"، رافضاً ضغوط النادي الأهلي وتهديداته بالانسحاب وتقديم شكاوى للفيفا والمحكمة الرياضية.

وأكد اتحاد الكرة المصري، أن مطالب الأهلي مشروعة بإنهاء الموسم قبل أمم أفريقيا، إلا أن عامل الوقت لن يساعد في تنفيذ تلك المطالب وبخاصة أن البطولة تنطلق بعد 10 أيام، إلى جانب الظروف الاستثنائية التي شهدتها الكرة المصرية في الموسم الحالي باستضافة "كان 2019" قبل 4 أشهر فقط، وتغيير مواعيد البطولات الأفريقية للأندية، بجانب المشاركة العربية، وهو ما مثل ضغطاً كبيراً ساهم في عدم إنهاء المسابقة.

وحدد اتحاد الكرة يوم 30 تموز المقبل موعداً لمباراة الأهلي والزمالك بالجولة الأخيرة للدوري، وسيقام اللقاء على ملعب برج العرب بالإسكندرية، فيما أعلنت لجنة المسابقات باقي مواعيد بطولة كأس مصر، التي تبدأ بلقاء الأهلي وبيراميدز المؤجل من دور الـ 16 يوم 28 أب المقبل باستاد برج العرب.

ورفض مجلس الأهلي تلك الحلول، متمسكاً بالتصعيد بتقديم شكاوى جديدة إلى المحكمة الرياضية الدولية، والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا". وبدأ النادي الأحمر مفاوضاته مع محامٍ دولي لتولي شؤون القضية أمام الجهات الدولية، حيث سيتقدم بشكوى ضد الاتحاد المصري بعدما سبق وأن تقدم بشكاوى محلية إلى لجنة التظلّمات ومركز التسوية والتحكيم الرياضي.

إضافة تعليق