الحسن: قوى الامن متطرفة في القضاء على الارهاب الاسود

الأحد 09 حزيران 2019

هنأت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن في كلمة لها خلال الاحتفال في الذكرى الـ 158 لتأسيس قوى الامن الداخلي، مؤسسة قوى الامن بعيدها، "ولو كان طعمه مراً هذه السنة، بسبب العمل الارهابي الاخير في طرابلس". 
وقالت الحسن: "الجريمة البشعة التي ضربت طرابلس هي من صنع فلول الارهاب الذي نجح لبنان في محاربته، وقوى الامن متطرفة في القضاء على الارهاب الاسود، وهي صمام امان تتعاون مع المؤسسات الامنية الاخرى لصون استقرار البلد"، مضيفةً "كان يُفترّض أن نطفئ اليوم 158 شمعةً احتفالاً بعيد قوى الأمن الداخلي، لكنّنا، بدلاً من ذلك، نضيء شمعتين، إجلالاً لشهيدّين غاليَين قدّمَتهما هذه المؤسسة قبل أيام، وسقط معهما شهيدان من الجيش".

وتابعت "شاء أحد خرّيجي مدرسة التطرف والحقد والإرهاب، أن يحرُمَ الطرابلسيين واللبنانيين جميعاً، فرحة عيد الفطر، فنفّذ جريمة بشعة امتزجت فيها دماء قوى الأمن الداخلي بدماء الجيش. وما يجمعه الدمّ لا تفرّقه السياسة، ولا المزايدات"، مشيرةً الى أن "ذوي البزّات الرمادية، أثبتوا أن قوى الأمن الداخلي، ليست رمادية في سهرها على أمن الوطن والمواطنين، بل هي متطرفة في القضاء على الإرهاب الأسود".

وأكدت الحسن "أننا ماضون في الإصلاحات وعملية التطوير في قوى الأمن الداخليّ، ولن آلو جهداً لدعم تطبيق استراتيجية 2018 -2022 والتي من خلالها سنحقّق نقلة نوعية لهذه المؤسسة، من أبرز وجوهها أنسنة عملها".

إضافة تعليق