الدعوى بحق مصارف لبنانية هدفها الابتزاز المالي خدمة للعدو

الأحد 06 كانون الثاني 2019

قللت جمعية المصارف في لبنان من أهمية الدعويين اللتين تسرب أن أحد مكاتب المحاماة في الولايات المتحدة الأميركية أقامهما ضد 11 مصرفاً لبنانياً ومصرف إيراني، ممثلاً لـ400 مواطن أميركي ومستوطن إسرائيلي، للمطالبة بتعويضات مالية لهؤلاء بصفتهم "متضررين أو ورثة ضحايا لأعمال إرهابية اتهموا "حزب الله" بارتكابها في العراق ودول أخرى، وخلال حرب تموز 2006 بين الحزب والعدو، بحجة أن هذه المصارف تتعامل مع "حزب الله" بصفته منظمة مصنفة إرهابية فرضت السلطات الأميركية عقوبات عليها.

 

وقالت مصادر مصرفية لبنانية لصحيفة "الحياة" إن هدف الدعوى الابتزاز المالي للمصارف اللبنانية خدمة لإسرائيل، وأن مكتب المحاماة الوكيل للمدعين يحاول استغلال الأمر من أجل الكسب المالي بالتعاون مع الجانب الإسرائيلي. كما أن المكتب المذكور سبق أن ابتز أحد البنوك العربية على رغم أن الحكم في الدعوى التي رفعها ضده قبل سنوات جاء لمصلحة المصرف العربي.

إضافة تعليق