الديلي تلغراف عن الاستخبارات الإسرائيلية: الوحدة السرية التي يترأسها حزب الله في الجولان أنشئت من دون علم الأسد

الخميس 14 آذار 2019

نشرت صحيفة "الديلي تلغراف" مقالاً يسلط الضوء على اعتقال القوات الخاصة البريطانية لمسؤول في حزب الله يكشف عن وحدة سرية تنشط جنوبي سوريا وتخطط لهجمات في الأراضي المحتلة.

 

وقال كاتب المقال إن "علي موسى دقدوق سُجن سابقا في العراق في عام 2006 بتهمة التخطيط لهجوم استهدف جنوداً أميركيين"، مضيفاً أن دقدوق اعتقل في البصرة في آذار عام 2007 وأمضى 5 سنوات في السجن، ثم اطلق سراحه في عام 2012 بالرغم من معارضة إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لهذا القرار.

 

ونقل عن قوات العدو قولها إن دقدوق يقود اليوم وحدة يطلق عليها "ملف الجولان" تضم خلية من حزب الله تخطط لشن هجمات على الحدود.

 

وتابع "إن الآلاف من عناصر حزب الله شاركوا في القتال إلى جانب الرئيس السوري بشار الأسد في حربه ضد الجماعات المعارضة في البلاد، إلا أن الاستخبارات الإسرائيلية تقول إن الوحدة التي يترأسها دقدوق سرية وأنشئت من دون علم الأسد.

 

والوحدة لا تزال في طور الإنشاء والتجنيد وليست ناشطة حتى الآن، بحسب الجيش الإسرائيلي.

 

وختم كاتب المقال بالقول "إسرائيل تكشف عن هذه الخلية بهدف دفعها للتخلي عن أهدافها وعدم المغامرة باستهدافها وللعمل على عدم تصاعد حدة التوتر في هضبة الجولان".

إضافة تعليق