الرئاسة التركية: يجب تسليم القواعد الأميركية في سوريا لعناصر محلية

الثلاثاء 08 كانون الثاني 2019

أكد المتحدث الرئاسي التركي ابراهيم قالن اليوم في مؤتمر صحفي على ضرورة إخلاء القواعد الأميركية في سوريا وتسليمها إلى عناصر محلية.

وقال قالن "ما يهمنا هو ما الذي سيحدث للقواعد العسكرية الأميركية بعد انسحابها ومصير الأسلحة التي سلمت للمسلحين الأكراد... القواعد يجب أن تسلم لعناصر محلية"، مضيفاً أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لم يتعهد لنظيره الأميركي بحماية المسلحين الأكراد في سوريا، ومؤكدًا أن أنقرة لن تأخذ إذناً من أحد لشن عملية عسكرية في سوريا.

وأكد أن بلاده لن تسمح للتنظيمات الإرهابية باستغلال الفرصة للتمدد بعد الانسحاب الأميركي من سوريا، لافتاً إلى أن بلاده ستنسق مع الجميع إلا أنها لن تأخذ إذنا من أحد بشن هجوم عسكري في سوريا.

وبخصوص منبج، أشار المتحدث باسم الرئاسة التركية إلى أنه أخبر الجانب الأميركي بأن خارطة الطريق بخصوص منبج يجب أن لا تطول أكثر من ذلك، منوهاً بأنه لم يتم التطرق إلى موضوع إنشاء منطقة عازلة شمالي سوريا خلال لقاءه مع مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون.

وألمح قالن إلى أن انسحاب القوات الأميركية من سوريا سيأخذ وقتاً من 60 يوماً إلى 120 يوماً، وهو أمر لا يزعج أنقرة، مؤكداً أن الانسحاب لن يتأخر وليس هنالك تباطؤ، "لا يوجد تباطؤ في موضوع انسحاب القوات الأميركية حيث كان الجانب الأميركي أكد أن قواته ستنسحب خلال 60 أو 80 يوما وحاليا يتحدثون عن 120 يوماً ويبدو أنه لا يوجد تأخر مقصود‎"​​​.

كما شدد المتحدث على ضرورة تصحيح الإشاعات التي صدقتها واشنطن حول مهاجمة أنقرة للمدنيين.

وفيما يخص الحل السياسي في سوريا أكد قالن مواصلة تركيا للعب دورها المتعلق بمرحلة الانتقال السياسي في سوريا.

إضافة تعليق