السعودية تفرج عن ناقلة نفط إيرانية بعد إصلاحها في جدة

السبت 20 تموز 2019

ذكرت وسائل إعلام إيرانية أن السلطات السعودية أفرجت عن ناقلة النفط الإيرانية "Happiness 1" التي أصابها عطل فني في أواخر نيسان الماضي وكانت متوقفة في ميناء جدة لإصلاحها.

 

وأفادت تقارير إعلامية بأن الناقلة التي تعود ملكيتها لشركة النفط الوطنية الإيرانية، تم قطرها السبت بواسطة سفينتي تصليح إيرانيتين، وهي في طريقها للمياه الإقليمية الإيرانية.

 

وكانت شركة النفط الإيرانية قد أعلنت في الـ30 من أبريل الماضي، أن الناقلة "Happiness 1" رست في ميناء جدة بعد أن تعرضت غرفة المحركات فيها لتسرب مياه حينما كانت تبحر في البحر الأحمر باتجاه قناة السويس، على بعد 70 كم من مدينة جدة. وأدى العطل الفني لإعاقة حركة الناقلة، التي كان على متنها 26 شخصا من أفراد الطاقم.

 

وأعلنت وكالة "واس" حينذاك أن الرياض تلقت طلبا رسميا للمساعدة من طهران عبر بعثتها الدبلوماسية لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

 

وفي مطلع تموز الماضي، ذكرت وكالة "مهر" الإيرانية أن مسؤولين سعوديين يرفضون مغادرة السفينة للميناء رغم إتمام عمليات الإصلاح، مشيرة إلى أن الجانب السعودي يتقاضى من إيران 200 ألف دولار يوميا مقابل بقاء السفينة في جدة، وعزا المسؤولون السعوديون الاحتفاظ بالسفينة في الميناء لوجود خلاف بشأن سداد تكاليف الإصلاح.

 

في حين اعتبر مسؤولون إيرانيون أن عدم إخلاء سبيل الناقلة يعود لرغبة السعوديين باستغلال الوضع، واحتجاز السفينة كرهينة في ظل التوتر المتصاعد في المنطقة.

إضافة تعليق