الصنداي تايمز: الساعة تدق ولم يتغير شيء

الأحد 06 كانون الثاني 2019

جاءت افتتاحية صحيفة "الصنداي تايمز" بعنوان "الساعة تدق ولم يتغير شيء".

 

وتقول الصحيفة إن كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي عادة ما يقول إن الوقت يوشك على النفاد فيما يتعلق بمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ولكن في بريطانيا توقفت عقارب الساعة.

 

وترى أنه عندما قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنها سترجئ التصويت في البرلمان على خطتها للخروج من الاتحاد الأوروبي، فإنها كانت تتوقع أن يهب زعماء الاتحاد الأوروبي لنصرتها في قمة الاتحاد في بروكسل، ولكنهم لم يفعلوا.

 

وتعتبر الصحيفة أنه منذ ذلك الحين تكاد الساعة تكون قد توقفت، فلا تقدم يحدث إزاء اتفاق الخروج، ويبدو أن فرص ماي في إقناع البرلمان بخطتها للخروج من الاتحاد الأوروبي تكاد تكون معدومة.

إضافة تعليق