المجلس الأعلى للدفاع سيبحث مسألة التدبير الرقم 3

الجمعة 31 أيار 2019

اشارت مصادر سياسية مطلعة في حديث لصحيفة "اللواء"، الى ان هناك توجهاً لأنعقاد اجتماع للمجلس الأعلى للدفاع انما لم يحدد موعده بعد وهو سيخصص للبحث في التدبير الرقم 3.

وقالت المصادر نفسها "إنَّ هناك اقتراحات يتم تداولها ومنها ان يشمل الألوية العملانية في الجيش في حين يطبق التدبير الرقم 2 على القوى الإمنية الأخرى التي لا يتطلب عملها جهوزية كاملة. اما بالنسبة الى من يمارس عمله في المكتب او يخدم فيه في النهار والليل فتدرس كل حالة على حدة". 
واكدت أن هناك تفاصيل وأموراً تقنية تعمل عبرها القيادات الأمنية، مشيرةً الى أن أي توصية تصدر من المجلس الأعلى للدفاع يحول الى السلطة السياسية لاتخاذ القرار وفق قانون الدفاع.

كذلك، كررت المصادر ان هناك اقتراحات لا تتصل بالتدبير الرقم 3 فحسب لافتة الى ان المسألة برمتها تتضح في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع.

إضافة تعليق