انتحار شاب أفغاني بعد ترحيله من ألمانيا

الأربعاء 11 تموز 2018

أعلن مسؤولون أمنيون أفغان، العثور على جثة شاب تم ترحيله سابقاً من ألمانيا، في غرفة داخل فندق في العاصمة كابل، مرجحين أن يكون الأمر عملية انتحار.

 

وأكد المتحدث باسم وزارة شؤون اللاجئين والمرحلين حافظ أحمد مياخيل، أن أحد المرحلين البالغ عددهم 69، انتحر أثناء إقامته في مركز إيواء موقت.

 

وكان الشاب (23 عاماً)، من ضمن 69 أفغانياً رحلوا من ألمانيا عقب رفض السلطات هناك طلبات اللجوء التي تقدموا بها، ووضع في فندق تستخدمه منظمة الهجرة الدولية مركز إقامة موقتاً للعائدين، ريثما تنتهي إجراءات عودته إلى مدينة هرات غربي أفغانستان.

 

وتجري الشرطة تحقيقاً في ظروف وفاته، لكن مسؤولاً في منظمة الهجرة الدولية قال: إن "الشاب انتحر على ما يبدو".

من جهتها، أصدرت المنظمة بياناً حض على "العودة الطوعية وإعادة الإندماج" بدلاً من الترحيل، وقالت في بيان لها: "الترحيل القسري يعكس الفشل، ويمكن أن يشجع على معاودة الهجرة بشكل غير آمن وزيادة المخاطر والصعوبات على العائدين".

 

وحتى الآن رحل 148 أفغانياً من ألمانيا، بحسب إحصاءات رسمية.

إضافة تعليق