باسيل من بكركي: تأخر تشكيل الحكومة ليس مرتبطاً بأي استحقاق آخر

الجمعة 04 كانون الثاني 2019

أعلن وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل بعد زيارته البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي أن حكومة الوحدة الوطنية يقوم بها جميع الأطراف المشاركة، مشدداً على أن تأخر تشكيل الحكومة ليس مرتبطاً بأي استحقاق آخر.

وقال باسيل: "حكومة الوحدة الوطنية يقوم بها جميع الأطراف المشاركة ونحن لسنا بسبق سياسي لنربط هذا الاستحقاق باستحقاق آخر"، مشيراً إلى أن "الأفكار كثيرة ولكن نتمنى أن تكون النيات سليمة ولا يمكن رفض كل تلك الحلول والأفكار".

وأضاف: "من الأفضل أن نستقبل القمة العربية على الأراضي اللبنانية في ظل وجود حكومة وحدة وطنية تستفيد من إعادة إعمار سوريا"، لافتاً إلى أنه لا يمكن للبنان أن يدفع ثمن الأزمة السورية وأن لا يشارك في إعادة الإعمار.

وتابع: "حزب الله عبَّر عن رأيه مباشرةً بأن ليس لديه أي مشكلة بحصولنا على الثلث المعطل كما أنه ليس منطقياً ربط تشكيل الحكومة بالانتخابات الرئاسية"، موضحاً أنه من المضحك ربط تشكيل الحكومة بالانتخابات الرئاسية، متسائلاً: "هل تتوقعون بقاء منصب الرئاسة بحجمه إذا فشل العهد؟".

وكشف أن لبنان يقوم بكل ما يلزم بشأن سوريا لتكون في قلب الحضن العربي وداخل القمة العربية ولبنان لا يدعي وليس صاحب القرار، إنما يعمل وفق قرارات الدول العربية ولكن يمكننا أن نبادر حيال ذلك، في حين أشار إلى أن لبنان لم يقطع علاقته بسوريا لا بل اعترض على قرار الجامعة العربية بتعليق عضوية سوريا سابقاً.

وختم باسيل: "نظامنا وتركيبتنا معقدة ولأول مرة نشكل حكومة بعد انتخابات نيابية وفق القانون النسبي.. اللبناني يحتاج إلى حكومة منتجة وبشكل استثنائي لأننا نمر بمرحلة فيها الكثير من الصعوبات".

إضافة تعليق