باسيل يضع في ذكرى 14 آذار 3 أهداف نصب أعينه .. الفساد، النازحين والنهوض الإقتصادي

الخميس 14 آذار 2019

أكد رئيس التيار الوطني الحرّ وزير الخارجية جبران باسيل أن "التيار لن يكون جزءا من سلطة تتسلط على الناس بل هو سلطة الناس والقانون والدستور والميثاق والدولة على الفساد"، وقال: "معركتنا اليوم اصعب فنحن نستأصل السرطان المتفشي في كل الجسم وكما ربحنا معركة التحرير سنربح هذه المعركة".

 

وعن ملف عودة النازحين، لفت باسيل من احتفال ذكرى ١٤ آذار الى ان مجموعة من الدول الكبيرة تمنع عودة النازحين إلى بلادهم، قائلا: "ليس صدفة اني اليوم معكم وليس في مؤتمر النازحين ببروكسل لأن هذه مؤتمرات تموّل بقاء النازحين في مكانهم ونحن نريدها ان تمول عودتهم لبلدهم".

 

وأكد باسيل "أننا لن نسمح بسقوط لبنان تحت ذرائع الانسانية في الوقت ان اكبر عمل انساني هو في اعادتهم الى وطنهم والعنصرية هي في بقائهم غبر مندمجين في وطن".

 

وأضاف: "اما عودة النازحين او لا حكومة واما طرد الفساد عن طاولة مجلس الوزراء او لا حكومة واما صفر عجز في الكهرباء او الحكومة صفر ولا حكومة".

 

وشدد على ان "من يريد عودة النازحين عليه ان يوقف كذبة التطبيع مع سوريا لأن علاقتنا قائمة وليست مقطوعة مع سوريا ولا تحتاج الى تطبيع".

 

وفي سياق آخر، لفت باسيل الى ان "الإبراء المستحيل" أصبح قانونًا والفساد أصبح في كل دائرة، مضيفا: "نحن نعمل كخلية لمكافحة الفساد والشائعات لن تحجب الحقيقة والمذهبية لن تحمي أي أحد وباسم التسوية لن نتساهل مع أحد وباسم التحالف لن نحمي أي أحد".

 

وتطرق باسيل الى ملف الكهرباء، معتبرا أنه على الحكومة أن تقر خطة تأمين الكهرباء بسرعة ورفع التعرفة تدريجياً"، وقال: "أوقفوا كذبة البواخر لأن حبل الكهرباء أصبح قصيراً".

 

واشار الى ان "ارقام سيمنز والبواخر وسوريا والكلام عن متعهّد من هنا ومتعهّد من هناك انكشفت"، مشددا على ان المعيار الوحيد هو السعر الأنسب، والوقت كلفته غالية كثيرا.

إضافة تعليق