بومبيو: رسالتنا لإيران أننا لا نريد حربا معها وهدفنا ردع عدوانها

الثلاثاء 18 حزيران 2019

تعهد وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو، بأن تواصل الولايات المتحدة حملة الضغط على إيران، مشيرا إلى أن بلاده تسعى إلى ردع "عدوان" إيران وأن العسكريين من الجيش والبحرية للولايات المتحدة مستعدون للرد على أي تهديد تمثله الجمهورية الاسلامية لكنها لا تريد حربا معها.

وذكر بومبيو، في كلمة ألقاها خلال زيارة قام بها إلى قاعدة "ماكديل" العسكرية الأميركية في ولاية فلوريدا، ان "وجهنا رسائل كثيرة إلى إيران، وحتى في هذه اللحظة، ومباشرة من هنا، نخبر إيران بأننا موجودون هناك من أجل ردع العدوان".

وأضاف بومبيو أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أكد أنه "لا يريد حربا"، مشيرا الى ان "سنواصل في توجيه هذه الرسالة لكن مع القيام بكل شيء ضروري لحماية المصالح الأميركية في المنطقة".

وشدد بومبيو على أن الخارجية الأميركية تسعى إلى أن تكون في تنسيق وثيق مع القوات المسلحة فيما يخص التعامل مع قضية إيران، التي جدد اتهامه لها بالوقوف وراء استهداف ناقلتي النفط في خليج عمان صباح يوم 13 حزيران، قائلا إن واشنطن تمتلك مزيدا من الأدلة التي تثب هذا الأمر.

إضافة تعليق