بومبيو ونظيره البريطاني يدعوان الليبيين لوقف القتال والعودة إلى العملية السياسية

السبت 20 نيسان 2019

أعلنت الخارجية الأميركية أن الوزير مايك بومبيو ونظيره البريطاني جيريمي هانت، أكدا التزامهما بمواصلة الجهود لتجميد الوضع الحالي على الأرض والعودة إلى العملية السياسية في ليبيا. ووفقا لنص البيان الذي أصدرته الخارجية الأميركية على موقعها الرسمي الليلة الماضية، فقد تحادث بومبيو مع هانت أمس في اتصال هاتفي لمناقشة الأولويات العالمية الرئيسية، بما في ذلك حل النزاعين في ليبيا واليمن وضمان أمن البنية التحتية الحيوية.

ويشن الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر منذ الرابع من الشهر الجاري هجوما للسيطرة على العاصمة طرابلس.

وكانت وزارة الخارجية التونسية، قد أكدت يوم أمس الجمعة، أنه يجري العمل حاليا على عقد اجتماع لوزراء خارجية تونس والجزائر ومصر بتونس العاصمة، لتنسيق جهود الدول الثلاث بهدف إنهاء حالة التوتر في ليبيا واستئناف المباحثات السياسية.

إضافة تعليق