ترامب قد لا يذهب إلى دافوس إذا لم تنته أزمة الموازنة في الولايات المتحدة

الخميس 10 كانون الثاني 2019

صرح موظفون بالبيت الأبيض الأميركي، بأن الرئيس دونالد ترامب، قد لا يذهب إلى دافوس إذا لم تنته أزمة ميزانية الولايات المتحدة حتى 22 من كانون الثاني الحالي.

 

هذا وأعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في وقت سابق، أن الرئيس ترامب سوف يشارك في المنتدى الاقتصادي الذي سيعقد في مدينة دافوس السويسرية، في الفترة من 22 إلى 25 كانون الثاني الحالي.

 

وفي سياق متصل، ذكر كبير موظفي البيت الأبيض يوم الأحد أن إغلاق الحكومة الاتحادية الأميركية الذي يدخل حالياً أسبوعه الثالث قد "يستمر لفترة أطول كثيراً".

 

وأغلقت قطاعات كبيرة من الحكومة الاتحادية في 22 كانون الأول، بعدما وصل المشرعون والرئيس إلى طريق مسدود بشأن مطالب ترامب بناء جدار لمكافحة الهجرة غير الشرعية إلى أميركا.

 

ويطالب ترامب بأن أي تمويل لاستمرار عمل الحكومة الاتحادية، لا بد وأن يشمل أيضاً 5.6 مليار دولار للبدء في بناء جدار كلفته 23 مليار دولار على حدود الولايات المتحدة مع المكسيك.

إضافة تعليق