خلافات على المرشحين داخل قوى "الحرية والتغيير" في السودان

الاثنين 19 آب 2019

دعا تجمع المهنيين السودانيين شركاءه في قوى إعلان الحرية والتغيير إلى احترام قرارات التجمع، في وقت قد تؤدي فيه هذه الخلافات إلى تأجيل أداء أعضاء مجلس السيادة اليمين الدستورية.

وأصدر التجمع بياناً أشار فيه إلى أن المجلس القيادي لقوى الحرية والتغيير عقد اجتماعاً الجمعة الماضي، للبت في الترشيحات النهائية لأعضاء مجلس السيادة، حيث قرر المجتمعون إحالة الحسم النهائي إلى لجنة مفوضة تتكون من 12 عضواً، بالإضافة إلى عضو واحد مفوض من كل كتلة.

وتابع البيان أن تجمع المهنيين السودانيين رشح محمد أحمد يوسف الذي اعتذر بعد انتهاء اجتماع المجلس المركزي.

إضافة تعليق