دوريات ليلية لقوى الأمن منعا لتهريب النفايات وإدخالها الى عكار

الاثنين 20 أيار 2019

أفادت الوكالة الوطنية للاعلام أن دوريات ليلية لقوى الامن الداخلي تابعة لمخفر برقايل وفصيلة درك مشمش، سيرت على مختلف الطرقات النافذة الى سد نهر البارد ومحيطه (من سد البارد التحتي حتى منطقة الجسر الذي يربط بين محيط بلدة جديدة القيطع وبلدة عدوة قضاء المنية - الضنية)، وذلك بهدف وضع حد للرمي العشوائي للنفايات المنقولة من خارج محافظة عكار، ولتوقيف ومصادرة أي شاحنة محملة بالنفايات متجهة الى محافظة عكار من مناطق اخرى.

وتم تركيز نقطتي مراقبة الاولى في محيط جسر السد التحتي الريحانية لجهة عكار، والثانية عند الجسر الواقع في خراج بلدة جديد القيطع - عدوة لجهة منطقة المنية - الضنية وهما أهم منفذين لتهريب النفايات وادخالها الى محافظة عكار باتا بقبضة القوى الامنية.

وقد حظيت الخطوة بارتياح لدى ابناء المنطقة الذين أبدوا "كل استعداد للتعاون لوقف هذا التعدي المسيىء لبيئة المنطقة ولحوض مجرى النهر". ووجهوا شكرهم للقوى الامنية على "متابعتهم وسهرهم". كما شكروا محافظ عكار المحامي عماد اللبكي وقائد منطقة الشمال الإقليمية في قوى الامن الداخلي العقيد يوسف درويش، وكل القيادات الامنية في محافظة عكار، على "الاستجابة السريعة في التعاطي مع هذه الازمة بما يحد من هذه الظاهرة ويوقفها نهائيا".

إضافة تعليق