زوج بريتني سبيرز يسحب وصاية أبنائها من والدها

السبت 07 أيلول 2019

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن زوج النجمة بريتني سبيرز السابق، كيفن فيدرلاين يسحب وصاية والدها على أبنائه.

 

يأتي ذلك بعد أن قدم كيفن فيدرلاين طليق بريتني، بلاغًا للشرطة يتهم فيه والد بريتني "جايمي"، البالغ من العمر 66 عامًا، بالاعتداء الجسدي على ابنهما الأكبر شون.

ويعتقد فريق بريتني الآن أن كيفن يمكن أن يذهب إلى القاضي المسؤول عن الوصاية والمحافظة القانونية على أبنائهما شون وجايدن وسحب وصاية جايمي في ضوء الاتهامات.

 

كان جايمي احتفظ بسلطة المحافظة لمدة 11 عامًا، حيث تولى إدارة الشؤون المالية والحياة اليومية لنجمة البوب منذ طلاقها عام 2007.

 

وفي البلاغ المقدم ضده، قام والد سبيرز بتحطيم باب المنزل واشتبك مع ابنه المراهق بالأيدي ودخل معه في مشادة جسدية ساخنة، وعلى الرغم من أنه لم تظهر أي كدمات أو جروح على شون، لكنه أصر على التقدم ببلاغ للشرطة من خلال محاميه الشخصي.

 

جاء ذلك بعد يوم واحد من الإعلان عن تعديل اتفاق الحضانة الخاص بالطفلين بين بريتني وكيفن؛ إذ تمت الموافقة على إعادة تقسيم الوقت الذي يقضيانه مع الطفلين، بحيث يقضي معهما كيفن 70% من الوقت وبريتني 30%.

إضافة تعليق