سفير المغرب في لبنان: لقاءا باسيل مع نظيره كانا إيجابيين جدا والسحابة الكثيفة بدأت بالانقشاع

الاثنين 22 تموز 2019

أكد سفير المملكة المغربية في لبنان محمد إكرين أن السحابة الكثيفة التي حجبت جزءًا من العلاقات اللبنانية المغربية، من حوالى السنة، قد بدأت بالانقشاع، وأشار الى أن الأمور في تحسّن كبير، لافتاً الى أنّ اللقاءين اللذين تما بين وزير الخارجية اللبنانية جبران باسيل ونظيره المغربي ناصر بوريطة، على هامش المؤتمر الذي نظمته الأمم المتحدة حول الهجرة، ومؤتمر الجامعة العربية الاقتصادي والاجتماعي، كانا إيجابيين جدا. وكاشف عن زيارة قريبة لوزير الخارجية المغربية إلى لبنان، وانعقاد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، في النصف الأول من السنة المقبلة.

وعن صعوبة حصول اللبنانيين على التأشيرات إلى المغرب قال إكرين: "بفضل الجهود السياسية بين البلدين، بدأ العديد يلمسون أن مسألة التأشيرات في طريقها إلى الحل، إلا لجانب واحد، حيث لم نجد الآلية المناسبة، لكي نتأكد من جميع من يدخل المغرب، وهذا التدقيق بسبب المخاطر، التي ليست من لبنان فقط، بل العالم كله، وحتى بالنسبة إلى مواطني البلدان، التي ليس لها تأشيرة في المغرب، عليهم الآن أن يخبروا أنهم سيأتون عبر بوابة إلكترونية قبل 96 ساعة، وإلا لن يدخلوا، وذلك لنتمكن من حماية بلادنا من أي مخاطر، سواء كانت إرهابية، أم اقتصادية، أم تبيض أموال، أم إتجار بالبشر أو المخدرات".

إضافة تعليق