سفينة لإنقاذ المهاجرين تغادر مرسيليا لبدء مهمتها في المتوسط

الاثنين 05 آب 2019

غادرت السفينة "أوشن فايكينغ" التي استأجرتها منظّمتا "أس أو أس ميديترانيه" و"أطباء بلا حدود" غير الحكوميتين ميناء مرسيليا في جنوب فرنسا ليل الأحد، متّجهةً إلى المياه الواقعة قبالة سواحل ليبيا للقيام بأول مهمة لها في مجال إنقاذ المهاجرين، الذين يخاطرون بأرواحهم للوصول إلى القارة العجوز، حسبما أفادت وكالة "فرانس برس".

والسفينة الحمراء والبيضاء بلوني علم النروج الذي ترفعه، أبحرت من مرسيليا في الساعة العاشرة ليلاً (20,00 ت غ) متّجهة إلى المياه الواقعة قبالة السواحل الليبية حيث يقع القسم الأكبر من مآسي غرق المهاجرين.

ومن المتوقع أن تبلغ السفينة وجهتها في غضون يومين إلى ثلاثة أيام.

إضافة تعليق