شبهة فساد تقود رئيس الجمعية الوطنية بفرنسا وحليف ماكرون إلى التحقيق

الخميس 12 أيلول 2019

كشف مكتب ريشار فيرون، رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية والحليف المقرب للرئيس إيمانويل ماكرون، أنه خضع لتحقيق رسمي في قضية كسب غير مشروع.

ونفى فيرون ارتكاب أي مخالفات، وقال مكتبه في بيان يوم الخميس، إنه سيدافع عن نفسه وواثق من إسقاط القضية.

وأجري التحقيق امس الأربعاء، بعد خضوع فيرون لاستجواب طويل في وقت سابق، في خطوة من المرجح أن تمثل حرجًا لماكرون، وقد تركز الأنظار من جديد على وعده بتطهير الساحة السياسية الفرنسية.

إضافة تعليق