"شينكر" ابلغ بعض من التقاهم ان هناك تقدماً حصل في المفاوضات التي قادها "ساترفيلد"

الخميس 12 أيلول 2019

 أفادت صحيفة "اللواء" ان الموفد الاميركي دايفيد شينكر ابلغ بعض من التقاهم ان هناك تقدماً حصل في المفاوضات التي قادها سلفه السفير "دايفيد ساترفيلد" حول عدد من النقاط، وان هذا التقدم يساعد في معالجة النقاط العالقة بين الجانبين، وهي النقاط المتعلقة بتلازم ترسيم الحدود البرية والبحرية، ومهلة وقف الاعمال والانشاءات العسكرية التي تقيمها "اسرائيل" عند الحدود، اضافة الى الرعاية الكاملة والشاملة للمفاوضات والضمانات للامم المتحدة. 

 

وحسب المعلومات شدد شينكر على مواصلة المفاوضات لمعالجة النقاط العالقة، والتي يمكن التوصل الى حل لها بالحوار، وتطرق الحديث الى التطورات العسكرية الاخيرة في الجنوب، حيث اكد على حفظ الاستقرار والهدوء، لكن رئيس الجمهورية ميشال عون اكد ان اسرائيل هي التي تعمدت خرق القرار 1701 منذ توقف الحرب عام 2006، داعياً الى الضغط على "اسرائيل" لوقف الخروقات والاعتداءات لمنع اهتزاز الاستقرار.

 

واوضحت المصادر ان شينكر لم يقدم اية افكار اومقترحات جديدة بل يحاول ان يبني على ماحققه ساترفيلد، لأنه سيقوم بزيارة "اسرائيل" من ضمن جولته في المنطقة التي تشمل ايضا الاردن والعراق والسعودية وتونس، ويستمع من الاسرائيليين الى ما لديهم لينقله الى لبنان.

 

وأفادت مصادر مطلعة لـ"اللواء" ان الموفد الأميركي ابلغ الرئيس عون في خلال لقائه به اول من امس ان بلاده ستواصل دعمها للجيش اللبناني وان مساعدات الولايات المتحدة بلغت 3مليارات دولار اميركي موزعة بين تجهيز وتدريب معلناً ان استمرار التعاون مع لبنان حتى تصبح القوات المسلحة موجودة في كل الأراضي اللبنانية، مشيداً بالتعاون القائم بين قيادة الجيش والقيادة العسكرية الأميركية كما بكفاءة الجيش اللبناني.

 

 

 

إضافة تعليق