كلمة الرئيس عون خلال الاحتفال بمئوية محكمة التمييز

  • 11:22

    إنّ العدل هو طمأنينة للنفوس والأوطان، كثرته تقي من الانزلاق إلى الفوضى والظلم والعنف

  • 11:21

    أتوجه إلى قضاة التمييز بالقول: السلطة الدستوريّة المستقلّة مسؤوليّة قبل أن تكون عطيّة فاستحقوها ومارسوها بالعمل الدؤوب، فتفرضون ذواتكم على من يتنكّر لكم ولسلطتكم

  • 11:21

    استقلاليّة السلطة الدستوريّة واستقلاليّة القاضي الفرد عند اختلائه وضميره وقلمه وعلمه منصرفاً إلى الحكم

  • 11:20

    يجب أن يتحصّن القاضي بضمانات ماديّة ومعنويّة إلا أنّ أهمها تبقى الاستقلاليّة 

  • 11:20

    الحقّ والحقيقة توأمان لا ينفصلان

  • 11:19

    كلّ عدالة متأخّرة هي نقيض العدالة لا بل هي من قبيل الامتناع عن إحقاق الحقّ لذلك كل متظلّم متقاض يجب أن ينال محاكمة سريعة ولكن ليس متسرّعة

  • 11:18

    على كلّ متظلّم أن يجد قاضيه وأن يكون لشكواه ومظلوميته مرجع أخير يوصله إلى العدالة وعلى كلّ متظلّم متقاض أن يلقى محاكمة عادلة

  • 11:18

    هناك اسس في العدالة يجب أن تتوافر في كلّ محكمة وكلّ محاكمة

  • 11:16

    ملفت أن تكون مقومات ومرتكزات الدولة في لبنان قد وضعت قبل أن يتم إعلان الدولة بحد ذاتها ومحكمة التمييز اللبنانية واحدة منها وهي التي سبقت نشأتها إعلان "لبنان الكبير" بعام ونيّف وفي ذلك رسالة صريحة أن إقامة العدالة هي أساس الحكم وأساس الدولة

  • 11:15

إضافة تعليق