مجلس النواب الأميركي يرفض مبيعات أسلحة للسعودية وترامب يعد بالفيتو

الخميس 18 تموز 2019

أيد مجلس النواب الأميركي قرارات تمنع بيع ذخيرة أسلحة موجهة للمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات وأحالها للبيت الأبيض حيث وعد الرئيس دونالد ترامب باستخدام حق النقض (الفيتو).

وبعد مرور ما يقرب من شهر على موافقة مجلس الشيوخ على 22 قراراً بعدم الموافقة على خطة ترامب لبيع أسلحة بمليارات الدولارات رغم اعتراضات الكونغرس، أقر مجلس النواب ثلاثة قرارات من الاثنين والعشرين.

وأقر مجلس النواب قرارين من القرارات الثلاثة بأغلبية 238 صوتاً مقابل 190 صوتاً، وأيد القرار الثالث بأغلبية 237 صوتًا مقابل 190.

وتعرقل القرارات الثلاثة بيع ذخائر أسلحة موجهة من إنتاج شركة ريثيون ومعدات متصلة بها للدولتين. وقال مساعدون بمجلس النواب إن "الزعماء الديمقراطيين بالمجلس فضلوا البدء بهذه القرارات الثلاثة قبل غيرها لأن ذخائر الأسلحة الموجهة يمكن تسليمها على نحو أسرع". ويشتبه بعض النواب أيضا في أنه تم استخدام هذا النوع من الذخائر ضد مدنيين في اليمن.

إضافة تعليق