موسكو: اتهامات لندن لنا غير مسؤولة وعديمة الأساس

الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الإتهامات التي وجهتها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إلى روسيا بأنها تصريحات غير مسؤولة ولا أساس لها.

 

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في بيان صادر عنها الثلاثاء: "المجتمع البريطاني يمر الآن بفترة حرجة بسبب خروج البلاد من الإتحاد الأوروبي والانشقاق الداخلي. ومن الواضح تماماً أن هناك حاجة إلى (إيجاد) عدو خارجي من أجل تحويل انتباه المجتمع، وقد وقع الإختيار على روسيا".

 

وذكّر البيان بأن رئيسة الحكومة البريطانية اعتبرت روسيا أبرز الأخطار على المجتمع الدولي، وقالت إن بلادها ستعمل على احتواء روسيا من أجل الدفاع عن النظام العالمي القائم، بحسب تعبيرها.

 

وأعربت زاخاروفا عن أسفها بشأن تصريحات ماي، قائلة إن مصلحة بريطانيا تتمثل في ممارسة سياسية خارجية فعالة وبراغماتية ومتعددة الإتجاهات تسمح للمملكة المتحدة بتوفير فرص جديدة في أسواق جديدة متنامية بسرعة وبتعزيز مواقفها في العالم من خلال تطوير الحوار مع غيرها من الدول.

 

وأكد البيان أن "طريق المواجهة الذي اختارته لندن لم يساعد بالتأكيد على تحقيق الأهداف المعلنة"، وذلك في إطار تطلعات بريطانيا إلى توسيع نفوذها في العالم.

 

وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الروسية إلى أن إعلان رئيسة مجلس الوزراء البريطاني تحديداً عن فكرة الدفاع عن النظام العالمي يتسم بسخرية خاصة، أخذاً في الإعتبار خطوات بريطانيا العدوانية في العراق وليبيا، والتي لم تعزز القانون الدولي، بل أدت إلى سقوط ضحايا وزعزعة الإستقرار في مناطق بأكملها.

 

وأكد البيان أن لندن أظهرت عدم فهمها لأسس العمليات الجارية في العالم وكذلك لنظام الشرعية الدولية الذي تسعى بريطانيا إلى حمايته.

إضافة تعليق