نائب الخارجية الايرانية: ستتم دعوة العراق ولبنان كمراقبين في مفاوضات استانا

الخميس 13 حزيران 2019

أكد نائب وزير الخارجية الايرانية للشؤون السياسية علي أصغر خاجي، دعوة العراق ولبنان بصفة مراقب إلى مفاوضات أستانا، مشيرا الى أن الدولتين ستلعبان دورا في اتخاذ قرار بالاجماع وسيساعد في تحسين الوضع بين سوريا ودول الجوار.

وقال خاجي في مقابلة خاصة لـ “سبوتنيك”، “بالتأكيد سنقوم بدعوتهما للاجتماع التالي. إن وجودهما يساهم في اتخاذ قرار بالإجماع ودراسة أكبر. وفي نهاية المطاف، الوضع السوري يلقي بآثاره أيضاً على لبنان والعراق، كما أنهما متأثران بهذا الوضع، وهناك ارتباط وثيق فيما بينها في الأمن والتجارة ووضع الحدود. نعتقد أن حضور هذه الدول يمكن أن يكون فعالاً ويساعد في تحسين الوضع بين سوريا والدول المجاورة والسلام والاستقرار في سوريا”.

وتابع خاجي فيما يخص توسيع صيغة استانا ودعوة بلدان ومنظمات اخرى للمشاركة “بالطبع. نريد العمل مع المجتمعات الدولية، واستانا تريد الحوار مع مختلف الأطراف ومن لديه دور فيها. يمكن ربط هذه المنظومة بزيادة عدد الدول المراقبة أو الاجتماعات التي يمكن لأستانا أن تعقدها مع أطراف سورية أخرى”.

إضافة تعليق