نقيب الصحافة: فلسطين ليست للبيع وما يجري اليوم في المنامة لا يمكن ان يقبله اي مواطن عربي او مسلم

الثلاثاء 25 حزيران 2019

صدر عن نقيب الصحافة اللبنانية الاستاذ عوني الكعكي، بيان أعلن في مستهله أن "فلسطين ليست للبيع". وقال:"ما يجري اليوم في "المنامة" لا يمكن ان يقبله اي مواطن عربي او مسلم".
أضاف:"صحيح ان الصهيونية اغتصبت فلسطين، وصحيح ان الامبريالية تآمرت على الشعب الفلسطيني ، وصحيح ايضا ان العالم بمعظمه وقف الى جانب اليهود وضد الفلسطينيين .
ما يجري اليوم في "المنامة" محاولة لتكملة المؤامرة. بصراحة ان المطلوب هو القضاء على الشعب الفلسطيني ، هذا الشعب الذي تعرض ويتعرض الى كل المؤامرات منذ النكبة عام 1948 حتى يومنا هذا ، ونذكر كم وكم من القرارات التي اتخذت في الامم المتحدة لمصلحة الشعب الفلسطيني وحقه باقامة دولته المستقلة".
وتابع:"ان اسرائيل ضربت بعرض الحائط سلسلة القرارات متكلة اتكالا كليا على الفيتو الاميركي الداعم لافشال القرار الدولي في اعادة الحقوق الى الشعب الفلسطيني".
وقال الكعكي:"أن الشعب اللبناني مثله مثل الشعوب العربية كلها لا يمكنه ان يقبل بالتنازل عن حقوق الشعب الفلسطيني". ونقول للولايات المتحدة الاميركية وللرئيس دونالد ترامب وصهره اليهودي جاريد كوشنير. ان فلسطين ليست للبيع ، وان الاغراءات المالية "50 مليار دولار" التي يحاول ان يشتري بها ضمائر الانظمة العربية، ستفشل امام صمود ومقاومة الشعب الفلسطيني باسترجاع حقوقه وارضه المغتصبة".
وختم نقيب اصحافة بالقول:أخيرا،ان كل الاتفاقيات مع الدولة العبرية ستبوء بالفشل الذريع طالما ان هناك اما فلسطينية مستعدة لانجاب الابطال الذين سيقاومون غطرسة العدو الصهيوني المحتل". 

إضافة تعليق