نيمار خارج حسابات باريس سان جيرمان

السبت 24 آب 2019

قال مدرب باريس سان جيرمان، الألماني توماس توخل السبت، إن "اللاعب البرازيلي نيمار لن يشارك في مباراة الفريق أمام تولوز غداً الأحد، ولن يرتدي قميص البي إس جي حتى يتضح مستقبله وسط التكهنات باحتمالية عودته لبرشلونة أو الانتقال لريال مدريد".

وقال توخل في مؤتمر صحافي عشية مواجهة تولوز في الجولة الثالثة من الدوري الفرنسي، إن "حالة نيمار البدنية في تحسن بعد تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في مطلع حزيران الماضي، لكنه أكد أنه "طالما وضعه غير واضح، فلا يمكنه اللعب. إذا اتضح وضعه سيلعب غداً، وإذا لم يتضح لن يلعب".

وأشار توخل إلى أن نيمار تدرب "بروح جيدة" مع باقي زملائه على مدار الأسبوع لكنه في الوقت ذاته قد يرحل عن النادي إذا تم التوصل لاتفاق قبل نهاية سوق الانتقالات الصيفية في الثاني من أيلول المقبل.

وأقر توخل بأن وضع نيمار غير الواضح "لا يساعد" الفريق ولكنه يحاول ألا يؤثر عليه كثيراً نظراً لأن "هذا يحدث دائماً مع كبار اللاعبين" على حد قوله.

وإزاء احتمالية عدم تلقي باريس سان جيرمان لعرض يسمح له باستعادة مبلغ الـ222 مليون يورو الذي دفعه لضم اللاعب البرازيلي من برشلونة قبل عامين، فإن النادي ونيمار يستعدان لسيناريو استمراره مع الفريق.

ومع ذلك، لم يستسلم نيمار ويضغط على برشلونة كي يلبي مطالب باريس سان جيرمان، وبحسب صحيفة لو باريزيان، فإن رئيس البرسا جوسيب بارتوميو تعهد بتقديم عرض جديد للبي إس جي يتضمن انتقال لاعبين من النادي الكتالوني إلى باريس.

وتدور شائعات حول احتمالية عودة نيمار لبرشلونة معاراً موسم واحد مع وجود خيار للبرسا بشرائه مقابل 170 مليون يورو.

وتتضمن هذه الصفقة انتقال الفرنسي عثمان ديمبلي لاعب برشلونة إلى البي إس جي الذي أبدى اهتمامه بالاستعانة بخدماته.

وبحسب التقارير الصحافية، يتنافس ريال مدريد أيضا على ضم نيمار، الأمر الذي لم يرغب المدير الفني الفرنسي للملكي زين الدين زيدان في استبعاده.

إضافة تعليق