واشنطن تنفي إعترافها بشرعية الاسد مقابل دعم روسيا لسحب القوات الإيرانية

الأربعاء 05 حزيران 2019

أعلن الموفد الأميركي الخاص المعني بشؤون سوريا، جيمس جيفري ان الولايات المتحدة لا تسعى إلى تغيير النظام في سوريا، وتعتبر ان مصير الرئيس بشار الأسد، يجب أن يقرره الشعب السوري من خلال إجراء انتخابات حرة ونزيهة بإشراف الأمم المتحدة، نافياً صحة التقارير حول صفقة الاعتراف بشرعيته ورفع العقوبات عن دمشق مقابل دعم روسيا لسحب القوات الإيرانية من سوريا.

وأشار جفري إلى أنه لم يتم حتى الآن تحديد المواضيع التي ستُناقش خلال الاجتماع المُرتقب لسكرتير مجلس الأمن الروسي، نيقولاي باتروشيف، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شباط، ومستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، في القدس خلال الشهر الجاري.

إضافة تعليق