وزير البيئة: لا تهاون تجاه من يثبت تورّطه في حرق النفايات في أي منطقة

الثلاثاء 28 أيار 2019

التقى وزير البيئة فادي جريصاتي في مكتبه في الوزارة اليوم نائبي الضنية جهاد الصمد وسامي فتفت في حضور رئيس اتحاد بلديات الضنية محمد سعدية وتمّ البحث في موضوع أزمة النفايات الناشئة عن اقفال مكب عدوى وسبل المعالجة والحد من انتشار مكبّات النفايات العشوائية.

وتعليقاً على الشكاوى حول حرق النفايات في مكبّات عشوائية ، شدّد وزير البيئة " على رفض الاقدام على اي شكل من أشكال حرق النفايات نظراً لمخاطرها الصحية والبيئية".وأكد أن "لا تهاون تجاه اي بلدية أو أي طرف يثبت تورّطه في حرق النفايات في اي منطقة لبنانية سواء في الجنوب أو الشمال أو البقاع"، مشيراً الى " أن وزارة البيئة ستتخذ الخطوات القانونية اللازمة بالادعاء لدى النيابة العامة البيئية ضد كل مرتكب ومتسبّب بالضرر البيئي والصحي للناس وللطبيعة".

وكان وزير البيئة التقى وفد جمعية " Green Cedar Lebanon " برئاسة باسكال شويري سعد وعضوية لارا حنا الدبس وكاتيا تيّان في حضور وفد من بلدية كفردبيان برئاسة بسام سلامة وجرى البحث في مشروع جمعية مشروع جمعية         " Green Cedar Lebanon " لتشجير غابة أرز على قطعة أرض في كفردبيان قرب الجسر الحجري على مساحة 10 آلاف متر مربع بالتعاون مع جمعية الثروة الحرجية والتنمية AFDC تحمل تسمية " غابة الفنانين " بحيث تُخصّص لكل فنان شجرة أرز بإسمه. وشكر الوفد وزير البيئة على رعايته ومشاركته في معرض " أرسم لي الارزة " في اليوم العالمي للغابات وأكد التعاون المثمر بين الجمعية ووزارة البيئة.

بدوره نوّه الوزير جريصاتي بمشروع الجمعية مبدياً كل دعم من قبل وزارة البيئة، وشدّد على أهمية زيادة المساحات الخضراء في لبنان وضرورة حماية ثرواتنا الطبيعية.

إضافة تعليق