وفد من جمعية مالكي العقارات في مخيمي عين الحلوة والمية ومية زار باسيل وعرض معاناتهم مع "الأونروا"

الاثنين 09 أيلول 2019

زار وفد من جمعية مالكي العقارات في مخيمي عين الحلوة والمية ومية، برفقة النائب ادكار طرابلسي، وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وسلمه "وثائق ومراسلات تظهر معاناتهم مع "الأونروا" التي لم تدفع ايجارات للمالكين عن اقامة اللاجئين الفلسطينيين منذ تأسيس المخيمين، خلافا لاتفاق عقد بين "الأونروا" والدولة اللبنانية في العام 1954"، وحمل أعضاء الجمعية وزير الخارجية قضيتهم مطالبين بـ"إثارتها مع المعنيين الأمميين لإنصافهم".
وعرض المجتمعون على الوزير باسيل "قضية 130 عقارا ومنزلا محتلا خارج المخيم، وتقع في مناطق المية ومية ودرب السيم والدكرمان، والتي لم تشملها تعويضات صندوق المهجرين واخلاءاتهم فلم ترجع الى مالكيها بعد انتهاء الحرب في لبنان في التسعينات".
وستتابع جمعية المالكين "تحركها وزياراتها للمسؤولين اللبنانيين، وهي ستعلن عن خطوات أخرى ستقوم بها محليا ودوليا للحفاظ على حقوق المالكين في العقارات داخل المخيمات وخارجها والتي يحفظها الدستور اللبناني والشرائع العالمية والاتفاقات الدولية".

إضافة تعليق