ولايتي: ترامب أحمق ومتهور وإيران تدعم الشعب الفلسطيني

الخميس 07 كانون الأول 2017

 

استنكر مستشار قائد الثورة الإسلامية "علي أكبر ولايتي" قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأخير بالإعتراف أن "القدس عاصمة إسرائيل".

ووصف ولايتي ترامب بـ" بالأحمق والمتهور"، مضيفاً "أن القرار صادر عن شخص غير مستقر وغير مطلع على التاريخ والسياسية ويتجاهل حق المسلمين التاريخي في القدس".

واعتبر ولايتي "أن هذه الخطوة محاولة جديدة من الأعداء لنشر التوتر في المنطقة وإضعاف العالم"، منوهاً بأن "هذا الإجراء غير مقبول أبداً ووصمة عار جديدة في السياسات الأميركية الداعمة للعنف وزعزعة المنطقة لصالح العدو الإسرائيلي".

وأشار إلى أن "هذه الخطوة هي الوجه الآخر للحرب بالوكالة ودعم الإرهاب".

وحذر مستشار قائد الثورة الإسلامية من عواقب هذا الإجراء، مؤكداً "أن الشعب الفلسطيني سيقاوم كل اعتداء على هوية القدس ومقدسات المسلمين والعالم الاسلامي الذي سيقف بدوره إلى جانب المنظمات الدولية للتصدي لهذا القرار الخطير".

وأكد "أن إيران بمواقفها الثابتة الداعمة للشعب الفلسطيني تدين العدو الإسرائيلي والقرارات الأميركية التي ستتواجه بالمقاومة".

إضافة تعليق